أين الحقيقة يا أهل الحق؟ (2)

01:34 20 نوفمبر 2020
الكاتب :  

كتبنا بالمقال السابق حول البيان الذي ننظر له بعين الشك والريبة حقيقة، وعدم قبوله بسبب الغبش الذي يثار حوله، وبسبب عدم بيان من هيئة كبار العلماء الموقرة التي نكن لها كل احترام وتقدير، ولعلمائها الكرام حفظهم  الله تعالى ورعاهم.

ذكرنا في السطور السابقة الكثير والكثير من الأسماء والعلماء والدعاة الذين حملوا على عاتقهم ولعقود عديدة من الزمن؛ حملوا أمانة الدعوة إلى الله تعالى، وعرضوها بنقاوتها، وبينوا أصول التوحيد والعقيدة ، وها نحن نكمل المقال حيث نعرض بعض مؤلفات علماء ودعاة أفاضل ينتمون إلى جماعة الإخوان المسلمين، وبعضهم من توفاه الله تعالى، والبعض منهم لازال على قيد الحياة حفظهم الله تعالى بحفظه، ويحرسهم بعينه التي لا تنام.

نعم.. علماء ودعاة من هذه الجماعة المسلمة، والتي يسعى البعض أن يوصفهم بالخوارج ويجب الخلاص منهم، ويدعي البعض أن هناك جهات نحترمها ونوقرها صدرت هذا البيان القائل: " الإخوان المسلمون " إرهابيون وخوارج! أو بهذا المعنى الخطير!

ومن غير ختم أو توقيع معتمد من الجهة المعنية .

وأذكر بداية رجل عاصرته، وشاءت الأقدار لي أن أكون دائم اللقاء معه في كل زيارة له إلى إذاعة الكويت؛ لتسجيل ما يحمل من علم دعوي لله تعالى رائع، وهو الدكتور عبدالعزيز كامل مستشار أمير القلوب حينها الشيخ جابر الأحمد رحمهم الله تعالى جميعاً وأسكنهم فسيح جناته.

والمستشار " سالم البهنساوي " يرحمه الله تعالى وكتابه القيم " السنة المفترى عليها " كتاب رائع قرأناه ؛ بل قرأناه قراءة الدراسة في الثمانينيات . بين فيه المستشار يرحمه الله تعالى مكانة السنة النبوية في التشريع والعقيدة والعبادات، وبين أنه لا يمكن التنازل عن السنة، فهي والكتاب مكملين الشريعة بتكامل بينهما، والتنازل عنها هو الكفر لاشك ولا ريب .

نعم أيها القارئ الكريم.. ألف علماء الأمة من جماعة الإخوان المسلمين الكثير والكثير من كتب الفقه والعقيدة والتوحيد والدعوة إلى الله تعالى والسنة وشروحها.. فمن كتب الفقه؛ ويكفي الإنسان المسلم كتاب "فقه السنة" وكتاب "عقائدنا" للشيخ سيد سابق، وأكاد أن أجزم أنه لا يوجد داعية أو طالب علم إلا اطلع على هذين الكتابين واستفاد منهما.

وهناك كتب لا تعد ولا تحصى للدكتور يوسف القرضاوي حفظه الله تعالى، ومنها على سبيل المثال كتاب "وجود الله" وكتاب "حقيقة التوحيد" وكتاب "فصول العقيدة" وغيرها كثير.

ولا ننسى الدكتور "الصلابي" وكتبه القيمة ومنها على سبيل المثال كتاب "الإيمان والقدر" وهو يختص في علوم العقيدة، وهناك مجموعة كتب له في السير مثل "سيرة الحسن خامس الخلفاء الراشدين" و "سيرة علي بن أبي طالب" و "معاوية بن أبي سفيان"  رضي الله عنهم أجمعين.

ولا ينبغي أن نتجاوز الدكتور "عمر الأشقر" يرحمه الله تعالى وكتبه التي تربينا عليها مثل كتاب "العقيدة في الله" وكتاب "أصل العقيدة" وكتاب "عالم الجن والشياطين" وهو من ثلاث أجزاء.

والدكتور "محمد قطب" وكتابه القيم " الإنسان بين المادية والإسلام" والدكتور "محمد قطب" عمل في الجامعات الشرعية في المملكة العربية السعودية، سنوات طوال.

أما الدكتور "سعد المرصفي" فالحديث ممكن يطول عنه وحوله فوق ما نتصور؛ ونشاطه في إذاعة القرآن الكريم، وإذاعة الكويت طويل جداً، ومن مؤلفاته الرائعة في الدعوة إلى الله تعالى "الوسطية حقيقة شرعية" وهو من أجزاء عديدة، وأيضا كتاب "الوسطية والتفرقة العنصرية"، مبيناً فيهما أن التطرف لا يأتي به إلا المعوج والخوارج، والإسلام دين الوسطية والسماحة واليسر والدعوة بالتي هي أحسن.

وهناك كتاب قيم جمعه الشيخ "عصام تليمة" وهو عبارة عن رسائل الإمام البنا يرحمه الله تعالى في العقيدة تحت مسمى " صميم العقيدة ".

وهناك كتب علمية عديدة في الدعوة والفقه والعقيدة لعلماء ودعاة الأمة من الإخوان المسلمين مثل كتاب " الشرح العراقي في الأصول العشرين  للدكتور عبدالكريم زيدان "، وكتاب " العقيدة وأثرها في بناء الجيل" للدكتور عبدالله عزام، وكتاب " أصول العقيدة الإسلامية" للداعية الكبير محمد أحمد الراشد، وكتاب "الإيمان باليوم الآخر" للدكتور محمد الددو، وكتاب "مختصر العقيدة" للدكتور طارق السويدان، وكتاب " تبسيط العقائد الإسلامية" للشيخ حسن أيوب".

وغيرهم الكثير والكثير من الكتب في كل مجال من مجالات الشريعة، عمل بها علماء أمة الإسلام من جماعة الإخوان المسلمين، ولو جمعنا فقط كتب الدكتور "يوسف القرضاوي"  حفظه الله تعالى في الفقه والعقيدة والدعوة وعلوم الشريعة؛ سنجدها تتعدى ٣٠٠ مؤلف؛ وقس الأمور على بقية العلماء.

أما التنقيب عن الخطأ ومن ثم نسف الآلاف من السطور والصفحات الصحيحة والقيمة من أجل صفحات فيها بعض الأخطاء البشرية، فهذا ليس من الكياسة والفطنة والتربية السليمة الراقية، وليس من رجاحة العقل؛ بل  هو أسلوب ذباب القيح الذي لا يرى في الخميلة إلا "السماد"  فيقع عليه!

 

ـــــــــــــــ

إعلامي كويتي.

عدد المشاهدات 1700

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top