جمعية الإغاثة الإنسانية هنأت القيادة السياسية بحلول عيد الفطر المبارك

13:30 23 مايو 2020 الكاتب :   سامح رزق

- الحسينان: فعل الخير لا ينحصر في رمضان فحسب بل ينبغي أن يتواصل على مدار العام

 

تقدمت جمعية الإغاثة الإنسانية بخالص التهنئة إلى صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، وإلى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، وسمو رئيس مجلس الوزراء، وإلى جموع الشعب الكويتي والمقيمين على أرض الكويت بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، مشيدة بدعم وتعاون المحسنين مع المشاريع الخيرية التي طرحتها الجمعية خلال الشهر الفضيل التي سيستفيد منها آلاف الأسر.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مجلس إدارة جمعية الإغاثة الإنسانية علي الحسينان: يمثل شهر رمضان المبارك لنا "عصب العام"، ففي خلال هذا الشهر يقبل المحسنون والتجار والمتبرعون على دعم المشاريع الخيرية تبركاً بشهر الصيام، ويحرص الكثيرون منهم على إخراج زكاة ماله في هذا الشهر، ونحن بدورنا حرصنا على تكثيف الجهود؛ إذ طرحت الجمعية العديد من المشروعات عبر موقعها الإلكتروني بعد إغلاق مقرها في ظل الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها دول الكويت لمواجهة فيروس كورونا.

وبين الحسينان أن الجمعية طرحت مجموعة من المشروعات، منها العيادات المتنقلة للنازحين السوريين التي تخدم شهرياً أكثر من 3300 مريض، وتقدم لهم الأدوية اللازمة ومشروعات المياه، حيث طرحت مجموعة من الآبار الارتوازية في بعض الدول الأفريقية، كما طرحت مشروع وقف الإغاثة الخيري، إضافة إلى مشروع إطعام الطعام وعمليات العيون وحملة ساعدهم التي تهدف إلى توفير منح جامعية لدراسة الطب البشري وطب الأسنان للطلبة والطالبات الفائقين من غير محددي الجنسية، إضافة إلى مركز إسلامي بالبوسنة ومشروع كفالة الأئمة في ألبانيا.

وتوجه الحسينان بالشكر لكل من يساند جمعية الإغاثة الإنسانية ويحرص على دعمها، حيث تقوم الجمعية بتنفيذ سلسلة مميزة من المشاريع الإنسانية التي يستفيد منها الجميع دون تمييز بين لون أو جنسية أو فئة بعينها، وذلك ينعكس في قيمنا التي نعمل وفقها، ومنها النزاهة والشفافية والتطوير والتميز والإبداع والمرونة والعمل المؤسسي.

واغتنم الحسينان هذه الفرصة كي يحث المحسنين وأهل الخير في بلد الإنسانية على مواصلة ما عودوا عليه إخوانهم من الفقراء والمحتاجين عليه من كرم وبذل، منوهاً إلى أن فعل الخير لا ينحصر في رمضان فحسب، بل ينبغي أن يتواصل على مدار العام، خصوصاً في ظل ظروف صعبة واستثنائية يعاني منها عدد من الشعوب والمجتمعات، ودعا الله أن يتقبل من الجميع سائر الطاعات بقبول حسن، وأن يعظم لهم الأجر.

عدد المشاهدات 31

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top