الأرصاد الجوية: رمضان سيشهد أطول نهار في السنة

19:50 15 يونيو 2015 الكاتب :   سعد النشوان

قال خبير الأرصاد الجوية والبيئة عيسى رمضان اليوم: أن شهر رمضان لهذا العام سيصادف الفترة التي يكون فيها أطول نهار وأقصر ليل، وذلك لتزامن دخول فصل الصيف "فلكياً" خلال الشهر الفضيل.

وأضاف رمضان أن شهر رمضان يدخل في ذروة فصل الصيف ويمتد حتى الجزء الثاني منه، مشيراً إلى أنه سيتزامن كذلك مع الفترة التي يكون فيها أطول نهار وأقصر ليل وهو ما يسمى بـ"المنقلب الصيفي".

وذكر أنه في هذه الفترة ترتفع زاوية أشعة الشمس أو "السمت" إلى أقصاها وهي 84 درجة في سماء الكويت، ويصادف ذلك يومي 21 و22 يونيو الجاري؛ أي في بداية شهر رمضان المبارك وتحديداً اليوم الرابع والخامس، حيث يكون فيه النهار 14 ساعة ودقيقتين، ويكون الليل 9 ساعات و58 دقيقة.

وأوضح أن أيام الشهر الفضيل ستتزامن كذلك مع وجود أيام "بارح الجوزة" أو البارح الكبير أو ما يعرف بـ"طالع الثريا"، وذلك في الفترة من 9 يونيو إلى 16 يوليو، مشيراً إلى أن فترة البارح تنتهي مع نهاية شهر رمضان.

وأفاد بأنه خلال تلك الفترة ستمر أيام تسمى بـ"التويبع"، وهي من 20 يونيو وحتى 2 يوليو، و"طالع الدبران" من 20 يونيو وحتى 2 يوليو، حيث تكون فيها الرياح حارة إضافة إلى أيام البوارح والسموم.

وقال: إن الفترة من 3 يوليو حتى 15 يوليو التي تتصادف مع نهاية الشهر الفضيل تسمى بـ"الجوزاء الأولى"، وهي فترة الميزان، ويكون فيها ما يسمى بـ"طالع الهقعة"، حيث يكثر فيها هبوب رياح السموم ويشتد حر الصيف بشكل واضح.

وأضاف رمضان أن الرياح ستكون خفيفة في بداية الشهر الفضيل، وسيكون الطقس حاراً وخاصة مع تأثير الرياح الجنوبية الشرقية الأربعاء المقبل وتستمر إلى يوم الخميس المقبل، حيث من المتوقع أن تكون درجات الحرارة حول معدلاتها الطبيعية ما بين 46 و 47 درجة مئوية نهاراً، وتنخفض خلال الليل مع بعض الرطوبة النسبية في المناطق الساحلية والبحرية.

ولفت إلى أن الرياح الخفيفة لا تستمر طويلاً؛ إذ سرعان ما تعود الرياح الشمالية الغربية ورياح "البوارح" لتعتدل من يوم الجمعة المقبل حيث تنشط نهار السبت المقبل، ويتصاعد الغبار في المناطق البرية نتيجة لسرعة الرياح بفعل المنخفض الموسمي الهندي الحار والمرتفعات الأبرد نسبياً والقادمة من الغرب، حيث يزيد انحدار الضغط وتنشط الرياح التي تكون أغلبها شمالية غربية.

وبيَّن رمضان أن الرياح النشطة تستمر مع رياح جافة حارة ودرجات حرارة حول معدلاتها الطبيعية أو أعلى بدرجتين مئويتين حتى 25 من الشهر الجاري، ثم تعود الرياح لتخف وترتفع الحرارة إلى 48 درجة مئوية حتى الثالث من شهر يوليو المقبل.

وقال: إن نشاط الرياح الشمالية الغربية يعود ويتصاعد الغبار في الجزء الأخير من شهر رمضان المبارك وترتفع درجات الحرارة ويزيد الجفاف في آخر الشهر، مشيراً إلى أن الغبار المتصاعد سيخفف من الإشعاع الشمسي ومن درجات الحرارة هذا الصيف.

القبس

عدد المشاهدات 669

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top