بيان من الحركة الدستورية الإسلامية بمناسبة اليوم الوطني وذكرى التحرير

23:05 24 فبراير 2014 الكاتب :  

ترفع الحركة الدستورية الإسلامية أسمى عبارات التهنئة لسمو أمير البلاد وولي عهده الأمين والشعب الكويتي الكريم بمناسبة حلول اليوم الوطني ٢٥ وذكرى التحرير ٢٦ فبراير

، سائلة الله القدير أن يعيد المناسبة العزيزة علينا وعلى الأمة الإسلامية وهي والوطن الحبيب في عزة ورفاه وأمان. وشددت الحركة في بيانها بمناسبة الأيام الوطنية على أن التكافل والترابط الاجتماعي والوطني والتمسك بالشرعية الدستورية هي سور الكويت الحقيقي في منعطفاتها الماضية والحاضرة كلها، وأنها بعد الله عز وجل سبب تجاوز الوطن العزيز لمختلف التحديات الخارجية والداخلية. وتستذكر الحركة الدستورية الإسلامية في هذا المقام تضحيات وجهود الشعب الكويتي الكريم من أجل استقلالها 1961 وتحريرها 1990/1991، مستحضرة على وجه التحديد شهداء الكويت عبر المراحل التاريخية المختلفة وجهودهم الكبيرة لحماية واستقلال ونهضة الكويت و جهود المرابطين من اهل الكويت في الداخل وجهود الكويتيين في الخارج التي تكللت بأسمى صور الوحدة الوطنية في المؤتمر الشعبي بجدة من اجل تحرير الكويت ١٩٩١وعودة العمل بدستور ١٩٦٢، كما لا يفوتنا الإشادة بمساندة الدول الشقيقة والصديقة الذين كانوا خير عون وسند. وتتطلع الحركة في هذه المناسبة العزيزة الي ضرورة الاستفادة من دروس الماضي وتضحيات الكويتيين من اجل توحيد الجهود لرسم مستقبل افضل وأكثر استقراراً وتقدما وازدهارا للكويت وشعبها من خلال تاصيل الهوية العربية الاسلامية وتعزيز الوحدة الوطنية ودعم الحريات العامة والعمل من اجل إصلاح المسيرة السياسية والدستورية . سائلين الله ان يرحم شهداؤنا الأبرار وان يحفظ الكويت وشعبها ويديم افراحها .

عدد المشاهدات 1084

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top