الرحمة العالمية تنفذ 62 عملية عيون في سريلانكا

14:35 04 يناير 2017 الكاتب :  

- القصار: حملات مكافحة أمراض العيون في سريلانكا عمل خيري نوعي

نفذت الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي حملة طبية لمكافحة أمراض العيون في سريلانكا، استفادت منها أكثر من 62 حالة.

وقال رئيس مكتب شبه القارة الهندية محمد جاسم القصار: إن العمل الصحي في الرحمة العالمية من المحاور الأساسية التي يعمل من خلالها، حيث يعمل في الجانب الصحي والتعليمي والتنموي، مشيراً إلى أنه تم ترجمة العمل من خلال هذا المحور بمجموعة من المشروعات، بعضها تتمثل في المستشفيات والمراكز الصحية والقوافل الطبية المختلفة

وأوضح القصار أنَّ الرحمة العالمية أجرت 62عملية للعيون، بواقع 40 ديناراً لكل عملية، مبيناً أنَّ هذه الحملة تأتي في إطار الجهود الخيرية الإنسانية في سريلانكا، وتحقيقاً للهدف الثالث من الأهداف الإنمائية للأمم المتحدة والذي تمثل في ضمان تمتع الجميع بأنماط عيش صحية.

وأضاف القصار أنَّ هذه الحملة تأتي ضمن الجهود الإنسانية المختلفة المنفذة في سريلانكا؛ بهدف المساهمة في القضاء على أمراض العيون، والتي من شأنها أن تساهم في التخفيف من معاناة الكثير من المرضى، وخاصة النساء والأطفال غير القادرين على تحمل تكاليف العمليات الجراحية، كما يساهم تنفيذ مثل هذه المخيمات الطبية في حلِّ بعض المشكلات الصحية.

وتابع القصار أنَّ هذه الحملات تأتي في إطار تعزيز روابط العمل التنموي والخيري بين الجمعيات الخيرية؛ وذلك بالمشاركة في تنفيذ المشروعات الخيرية المختلفة.

وأوضح القصار أنَّ الحملات التي تقوم بها الرحمة العالمية لمكافحة أمراض العيون في سريلانكا تمثل عملاً خيريًا نوعيًا، كما أنها ساهمت في علاج الكثير من المرضى الفقراء والمحتاجين من الرجال والنساء والأطفال من الحالات المرضية المزمنة من قرى ومناطق نائية جاءت بحثًا عن الدواء والشفاء في هذا المخيم الجراحي، حيث ينتظر الكثير من المرضى تنفيذ هذه الحملات وهم يدعون الله للمحسنين الكرام بعظيم الأجر والمثوبة، وهم يتوقون لعودة أرباب الأسر والمرضى من الرجال والنساء إلى الإبصار والرؤية بعد إجراء العمليات الجراحية لهم، أو تشخيص المرض ووصف العلاج وتزويد المرضى به، أو توفير النظارات الطبية، ومن ثم القدرة على ممارسة حياتهم الطبيعية، والقدرة على العمل والإنتاج.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top