الجبري: الكويت تدعم جهود "فاو" التنموية لاستئصال الجوع في العالم

13:52 04 يوليو 2017 الكاتب :   كونا

أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية محمد الجبري، اليوم الثلاثاء، دعم الكويت الثابت لدور منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) وجهودها التنموية لاستئصال الجوع والفقر في العالم.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الجبري خلال ترؤسه وفد دولة الكويت في المؤتمر العام الـ40 لمنظمة "فاو" لتحديد الإستراتيجية والعمل الدوليين للقضاء على الجوع والتنمية المستدامة.

وجدد ثقة الكويت بهذه المنظمة الدولية الكبرى ومشاطرتها أهدافها في مكافحة الفقر والجوع دعماً للأمن الغذائي العالمي، مؤكداً دعمها لسياسات المنظمة نحو تحقيق أهداف الأجندة العالمية لعام 2030 للتنمية المستدامة.

وأشار الجبري في هذا السياق إلى ما تقوم به "فاو" في سبيل تعزيز القدرات على الصمود في المناطق الريفية بما يضمن الحماية الاجتماعية لكلا الجنسين والتنمية الزراعية والغذائية المستدامة.

وأعرب عن تطلع دولة الكويت إلى تطوير علاقات التعاون التفاعلي مع "فاو" من خلال إبرام اتفاقية شراكة وشيكة للتنمية الزراعية ما يسهم في تعزيز أمن الكويت الغذائي وتنمية القدرات الفنية للموارد البشرية والطبيعية.

وأعلن الجبري عن الموافقة المبدئية على مشروعين اثنين من مشروعات برنامج الشراكة بين الكويت والمنظمة هما مشروع الحمض النووي للزراعة ومشروع تدوير المخلفات الزراعية.

وأعرب الجبري عن الأمل في أن تساهم هذه المشروعات في اقتناء دولة الكويت أحدث التقنيات والخبرات العالمية في مجالي الأغذية والزراعة.

وقال: إن الشعار المرفوع في هذا المؤتمر حول تغير المناخ والزراعة والأمن الغذائي يلاقي اهتماماً كبيراً من قبل الكويت التي تتأثر وعلى نحو خطير بالتغيرات المناخية ولاسيما الثروة السمكية نتيجة ارتفاع درجات الحرارة لمياهها الإقليمية، إضافة إلى التلوث البيئي.

وأوضح أنه رغم التقدم الذي أحرزته دولة الكويت في قطاعي الأغذية والزراعة فإنها بحاجة إلى الدعم التقني الحديث من جانب المنظمة والدول الأعضاء ذات الخبرة لاسيما فيما يتعلق بتطوير مواردها المائية والسمكية ومعالجة المياه للأغراض الزراعية والبشرية.

وفي سياق متصل، أكد الوزير الجبري اعتزاز دولة الكويت بما تبذله من دعم لمشروعات إنسانية وطارئة تخدم "الفقراء والجياع" في أنحاء متعددة من العالم، مشيراً إلى التوجيهات السامية لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح للتعاون البناء في هذا المجال مع المنظمات الأممية الثلاث التي تتخذ من روما مقراً لها.

وأكد الجبري أن أبواب الكويت "مفتوحة" دوماً أمام التعاون مع المنظمة والمنظمات الأممية الأخرى والدول الأعضاء فيها كي تسهم في تطوير مواردها الطبيعية والبشرية والبيئية انطلاقاً من أن "التنمية هي الأساس في تقدم بلداننا ورخاء شعوبنا".

ويشارك وفد دولة الكويت برئاسة الوزير الجبري، غداً الأربعاء، في المؤتمر الوزاري الخاص بقضايا "ندرة المياه في إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا" حيث يعرض خلاله توجهات دولة الكويت وتجربتها في التصدي لهذا التحدي التاريخي الكبير أمام البشرية.

ويضم وفد الكويت المشارك في المؤتمر المنعقد في روما والذي انطلق أمس الإثنين ويستمر حتى الـ8 من يوليو الجاري كلاً من سفير الكويت لدى إيطاليا الشيخ علي الخالد، ورئيس مجلس الإدارة المدير العام للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية فيصل الحساوي، ومندوب الكويت الدائم لدى "فاو" المهندس يوسف جحيل.

عدد المشاهدات 363

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top