وزير الصحة: قرار زيادة الرسوم سيخضع للدراسة والتقييم.. ونواب يحذّرون

13:09 17 ديسمبر 2017 الكاتب :  
وزير الصحة الدكتور باسل الصباح

أكد وزير الصحة د. باسل الصباح أن قرار زيادة رسوم الخدمات الصحية على الوافدين لن يلغى، لافتاً إلى أنه سيقوم بدراسة هذا القرار إلى جانب عدد من القرارات الوزارية السابقة، لتقييمها بهدف الوقوف على مدى نجاحها وتلافي السلبيات.

وفي تصريح أدلى به على هامش استقباله المهنئين بتوليه الحقيبة الوزارية في ديوان عام الوزارة، قال الصباح: إنه سيقوم بدراسة جميع القرارات الوزارية السابقة لإظهار الجوانب الإيجابية ودراسة السليبات لتلافيها مستقبلاً.

وأضاف أنه سيتم كذلك دراسة مزايدة الضمان الصحي على الوافدين، لافتاً إلى أن كل الإجراءات ستكون وفقاً للقانون، ومؤكداً أن ملف تسكين المناصب القيادية في الوزارة ومن بينها منصب الوكيل والوكلاء المساعدين قيد الدارسة وسنصل فيها إلى حلول.

وأوضح أن أولوياته في الوقت الحالي تنصب على العمل الدؤوب لاستعادة الثقة في الخدمة الصحية بالبلاد، وإعطاء كل الناس حقوقها في الحصول على الخدمة الصحية، وكل ذي حقه حقه، وتحقيق المساواة بين جميع الموظفين العاملين في قطاعات الوزارة، وأن تكون هناك روح صافية مع جميع القيادين والمديرين والأطباء في الوزارة، مؤكداً أن تلك الروح لها تأثير بالغ الأهمية في تطور الخدمة الصحية في البلاد.

وتقدم د. الصباح بالشكر لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء، متمنياً أن يكون عند حسن ظن الجميع، وعند حسن ظن الشعب الكويتي في تحمل المسؤولية.

كما تقدم بالشكر لوزراء الصحة السابقين على الجهود التي بذلوها في تطوير الرعاية الصحية في البلاد، مشدداً على أن مكتبه مفتوح لأي شخص يسدي النصيحة أو يوجه انتقاد بناء لمصلحة تطوير الخدمة الصحية في البلاد.

فيما حذر النائب عبدالكريم الكندري، وزير الصحة د. باسل الصباح من إلغاء قرار زيادة الرسوم الصحية على الوافدين.

وقال الكندري في تصريح صحفي: إن إلغاء الزيادة مرفوض، موجهاً رسالته للوزير: «لا تبدأ عهدك بإلغاء قرارات الوزير السابق التي ساهمت بتخفيف الضغط على المرافق الصحية».

وأكد النائب ماجد مساعد المطيري أن إلغاء قرارات وزير الصحة السابق بخصوص الرسوم على الوافدين أمر مرفوض.

وأوضح النائب في تغريدة على حسابه في «تويتر» أن «على وزير الصحة الحالي إكمال مسيرة من سبقه في طريق الإصلاح وليس إلغاء القرارات الإصلاحية».

وقالت النائبة صفاء الهاشم: معالي وزير الصحة الجديد: "اسمعها مني عدل! إن ما همتك صحة مواطنينا الكويتيين وشعبك، إحنا يهمنا راحتهم ومصلحتهم ترى! قرار إلغاء الرسوم الصحية على الوافدين مرفوض.. مرفوض! وأنا من سأتصدى لك وبعنف سياسي شديد عليك على المنصة".

وقال النائب صالح عاشور : دراسة إلغاء الرسوم الصحية علي الوافدين بداية غير طيبة لوزير الصحة .. وسيتعرض للمساءلة السياسية في حال ألغى هذا القرار.

بدوره، أشار عاشور الى أنه في حال مضى وزير الصحة بإلغاء قرار زيادة الرسوم فسيكون هناك مساءلة سياسية، لافتا الى أنه «على الوزير التوجه نحو تطوير وتعزيز الخدمة الصحية للمواطنين والقضاء على ظاهرة الازدحام».

وشدد عاشور في تصريح على أهمية وضع أولوية تعيين أبناء الكويتيات في الوظائف.

من جانبه، حذر النائب فيصل الكندري من إلغاء قرار زيادة الرسوم الصحية على الوافدين، مشيرا الى أن "القرار نجح في خفض الازدحام في المستشفيات والمستوصفات، فضلا عن أنه كشف عن المتمارضين الذين يستنزفون الأدوية لأغراض خاصة بهم".

وأبدى الكندري في تصريح استغرابه «من تصريح الوزير الذي يفترض أن لا يفكر بتاتا بالأمر»،لافتا الى أن في حال "الوزيرسيواجه تصعيدا نيابيا في حال أي تراجع حكومي بهذا الشأن".

عدد المشاهدات 1880

  • وعي حضاري
  • الأكثر تعليقا
Top