برعاية كريمة من البنك الأهلي المتحد
"المنابر القرآنية": تطبيق قرآني شامل سيخدم 18 مليون أصم في العالم العربي

13:41 24 يوليو 2018 الكاتب :   المحرر المحلي

 

- د. الشطي: التطبيق القرآني الشامل للصم أول تطبيق نوعي يخدم هذه الفئة على مستوى العالم العربي

- دشتي: البنك الأهلي المتحد يتجه في سياسته نحو كويت جديدة 2035 انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو

- "المنابر القرآنية" تميزت بإطلاق المشاريع النوعية

 

أعرب د. محمد الشطي، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية، عن خالص شكره وتقديره للبنك الأهلي المتحد في دولة الكويت، على رعايته الكريمة للتطبيق القرآني الشامل للصم الذي يعد أول تطبيق نوعي يخدم هذه الفئة على مستوى العالم العربي، ويتضمن جزء عم بتفسيره الميسر، بالإضافة إلى اشتماله على ضرورات الدين وأحكام الطهارة والصلاة، حيث سيتم تصويره وبرمجته بلغة الإشارة، وسيتاح هذا التطبيق بنظامي الـ"iOS" و"الأندرويد" في نهاية هذا العام بإذن الله.

جاء ذلك في أعقاب تسليم البنك الأهلي المتحد شيك الرعاية لجمعية المنابر القرآنية بحضور نائب رئيس مجلس الإدارة د. محمد الشطي، وأمين السر د. عصام الفليج، وفي ضوء ذلك صرحت سحر دشتي، نائب مدير عام إدارة الشكاوى وحماية العملاء، أنه في إطار حرص البنك الأهلي المتحد على توطيد أواصر التعاون بينه وبين مؤسسات المجتمع المدني المختلفة، ورعاية ذوي الهمم في دولة الكويت، قام البنك الأهلي المتحد برعاية التطبيق القرآني الشامل للصم؛ وتأتي هذه الرعاية إدراكاً من البنك لأهمية دعم ومساندة هذه الفئة المهمة في المجتمع الكويتي، والحرص على تذليل العقبات في طريقهم، وتعليمهم القرآن الكريم وسائر ضرورات الدين، مضيفة أن البنك الأهلي المتحد يحرص دائماً على تقديم كل سبل الدعم لذوي الهمم والمشاركة في رعاية مختلف الأنشطة والفعاليات التي تحقق لهم الاندماج في المجتمع.

وأضافت دشتي أن البنك الأهلي المتحد يتجه في سياسته نحو كويت جديدة 2035 انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو حفظه الله ورعاه، ومِن رؤية البنك الرامية إلى تطويع التكنولوجيا الحديثة بهدف تحقيق الانتشار الأوسع والخدمة الأفضل بادر إلى رعاية هذا التطبيق القرآني الشامل للصم، موضحة بأن هذا التطبيق سيخدم 18 مليون أصم في العالم العربي، منهم 5 آلاف أصم في دولة الكويت.

من جانبه، توجه د. محمد الشطي بالشكر الجزيل لإدارة البنك الأهلي المتحد على هذه المبادرة الطيبة، وتلك اللمسة الحانية لأبنائنا وبناتنا من الصم، وحرصهم على نشر القرآن وعلومه لتلك الفئة الخاصة من المجتمع.

وأوضح الشطي أن "المنابر القرآنية" تميزت بإطلاق المشاريع النوعية، ومنها مشروع "مواهب القلوب" الذي كان عاملاً مهماً في خدمة فئة الصم في دولة الكويت، بافتتاح المراكز القرآنية وتسيير رحلة العمرة وتخصيص المقاعد الجامعية، والشروع في تسيير رحلة الحج لهذا العام وإطلاق التطبيق القرآني الشامل للصم.

وختم الشطي حديثه بقوله: إن هذه الرعاية من قبل البنك الأهلي المتحد تأتي من خلال دورهم في التنمية المستدامة، ومن باب استشعار المسؤولية المجتمعية في أهمية تعليم أبنائنا وبناتنا الصم القرآن الكريم، وتحقيقاً لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خيركم من تعلم القرآن وعلّمه".

  • عنوان تمهيدي: برعاية كريمة من البنك الأهلي المتحد
عدد المشاهدات 586

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top