الرحمة العالمية تفتتح مركز مشاري العرادة الإسلامي في تنزانيا

13:02 31 يوليو 2018 الكاتب :   سامح ابو الحسن

افتتحت الرحمة العالمية بجمعية الإصلاح الاجتماعي مركز مشاري العرادة الإسلامي في دولة تنزانيا ويتكون من مسجد بمساحة 120م يسع 200 مصل، و4 فصول دراسية على مساحة 100م2 تسع إلى 100 طالب شامل التجهيز والتأثيث بالإضافة إلى بئر ارتوازي، ومزرعة على مساحة خمسة أفدنه.

وفي هذا الصدد قال رئيس مكتب شرق أفريقيا في الرحمة العالمية عبدالعزيز الكندري أن المتبرعين الكرام جسدوا معاني الوفاء للمنشد الراحل مشاري العرادة يرحمه الله، فلقد كان الخير طريقه، والهداية غايته، فحين يرحل الإنسان تبقى أعمال الخير سبيله نحو جنة الخلد وأفضل الوفاء مشروع خير يدوم أثره لذا كان مركز مشاري العرادة الإسلامي يرحمه الله.

وأشار الكندري إلى أن الفصول الدراسية تهدف إلى تعليم الطلاب وأهالي المدينة والمناطق القريبة القرآن الكريم، حيث يستفيد مئات الطلاب، وقد تمّ تجهيز الفصول بالطاولات والكراسي ووسائل التعليم، بالإضافة إلى توفير عددٍ من دورات المياه وأماكن الوضوء تخدم الطلاب والمدرسين.

وبين الكندري أن المركز يساهم في نشر العلم الشرعي وتنشئة أبناء المسلمين تنشئة صالحة في ظلال القرآن الكريم وإتباع الشرع الحنيف، وفهم الإسلام بصورته الصحيحة ومنهجه الوسطي السمح، مبيناً أن مثل هذه المشاريع القرآنية الهادفة نبراسًا ونورًا يضيء آفاق الطريق للمجتمع الإسلامي في دولة تنزانيا، كما يساهم المشروع في العناية بالقرآن الكريم المصدر الأول للتشريع الإسلامي، ونشر العلوم الشرعية والثقافة الإسلامية، وتربية أبناء المسلمين تربية صحيحة وغرس القيم والمبادئ النبيلة التي حثّ عليها ديننا الحنيف.

وأوضح الكندري أن المركز والفصول القرآنية والمسجد من المشاريع الهامة التي يحتاجها أبناء الشعب التنزاني، وتساهم في تحقيق صياغة شاملة لنظام تعليمي وتربوي أصيل ينطلق من فكرة التأهيل التربوي والبناء السليم للفرد ليصل إلى الإسلام وتعاليمه ضمن تراث حضاري ضخم، وفي الوقت نفسه يضمن تواصل الطلاب في تحصيلهم العلمي المتميز والراقي الذي يحتاجه أبناء البلد هناك، ومن ثم يستطيع هؤلاء الطلبة الالتحاق بالمدارس ثم الجامعات والمعاهد العلمية في التخصصات المختلفة ويمتلكون في الوقت نفسه العلم الشرعي الذي يؤهلهم للحفاظ على ثقافتهم وموروثهم الإسلامي بشكل صحيح يؤهلهم لخدمة دينهم ورسالته السمحة في القارة الإفريقية والعالم أجمع، وأشار الكندري إلى أهمية وجود المزرعة التي تساهم في توفير المصاريف الإدارية للمركز

وأكَّد الكندري أنَّ المركز يهدف إلى المساهمة في نشر الثقافة الإسلامية لعموم المسلمين من خلال القيام بالعديد من الأنشطة الدعوية والتربوية والاجتماعية، مبيناً أن الرحمة العالمية تولي المشاريع الثقافية والتعليمية كالمراكز والمدارس الإسلامية اهتماماً خاصاً، حرصاً منها على نشر ثقافة ديننا الإسلامي الحنيف، وتبليغ رسالة الإسلام، وتوسيع دائرة الحوار بين الحضارات، والانفتاح الإيجابي على المجتمعات، وربط الأجيال الجديدة بحضارتها الإسلامية.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top