طباعة

    الرحمة العالمية: مليون مستفيد من مشروع الأضاحي و890 يتيماً وطفلاً من الكسوة والعيدية

13:27 25 أغسطس 2018 الكاتب :  

نفذت «الرحمة العالمية» التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي مشروع الأضاحي في أكثر من 40 دولة، واستفاد منه مليون مستفيد تقريباً، حيث جاء تنفيذ مشروع الأضاحي في المناطق الأكثر احتياجاً في مختلف مناطق العمل.

وفي هذا الصدد، قال الأمين المساعد لشؤون القطاعات في الرحمة العالمية فهد الشامري في تصريح صحفي: يعد مشروع الأضاحي من أهم المشاريع الموسمية التكافلية التي تنفذها الرحمة العالمية سنوياً، ويستمد أهميته من دلالته الرمزية والمادية معاً، فمن الناحية الرمزية يبرز المشروع مناسبة عيد الأضحى كمظهر من مظاهر وحدة الأمة، والتراحم بين أبنائها.

أما من الناحية المادية؛ فيعبر مشروع الأضاحي عن معنى التكافل بين المسلمين، حيث إنه يمنح الفرصة للمتبرعين بالجود بأضحياتهم على إخوانهم من المحتاجين لها حيثما وجدوا، لهذا تعمل الرحمة العالمية، من خلال مشروع الأضاحي، على توفير كل الخدمات والدعم والإسناد التي تجعل مساعدات المتبرعين الكرام تصل إلى المستفيدين المستحقين بالجودة العالية والأمانة المطلوبة.

وأعلن الشامري أن «الرحمة العالمية» استهدفت من هذا المشروع تلبية احتياجات آلاف الأسر في تلك الدول، مشيراً إلى أن عدد المستفيدين من مشروع الأضاحي هذا العام، الذي نفذ في أكثر من 40 دولة، شملت أفريقيا وآسيا وأوروبا والدول العربية، بلغ حوالي مليون شخص، حيث بلغ إجمالي عدد الأضاحي أكثر من 19141 أضحية، منها أكثر من 17756 أضحية من الغنم تقريباً، فيما بلغ عدد أضاحي البقر 1385 تقريباً، فيما استفاد من مشروع الكسوة والعيدية 890 طفلاً ويتيماً.

وتوجه الشامري بالشكر إلى جمهور المحسنين والمتبرعين الكرام على هباتهم التي استفادت منها الأسر المتعففة في مناسبة عيد الأضحى المبارك، داعياً المولى عز وجل أن يكتب لهم أجر ما قدموه، وأن يبارك لهم في أرزاقهم وأعمارهم، مشيداً في الوقت ذاته بالتجاوب الكبير من قبل المتبرعين الذي تمثل في التبرع بسخاء منقطع النظير لحملة الأضاحي لهذا العام.

عدد المشاهدات 700