مسؤول صحي: البدء في برنامج زراعة القلب قريباً بالكويت

14:47 05 سبتمبر 2018 الكاتب :   كونا

أعلن رئیس مركز حامد العیسى لزراعة الأعضاء الكویتي د. مصطفى الموسوي، الیوم الأربعاء، البدء قریباً في تطبیق برنامج لزراعة القلب بدولة الكویت.

وقال الموسوي في تصریح لـ"وكالة الأنباء الكویتیة" (كونا) على ھامش مشاركتھ في مؤتمر جمعیة الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء في أنقرة: إن وزیر الصحة الشیخ د. باسل الصباح، ووكیل الوزارة د. مصطفى رضا أظھرا توجھاً بإنشاء برنامج لزراعة القلب في الكویت.

وأشاد الموسوي الذي یشغل أیضاً منصب رئیس الجمعیة الكویتیة لزراعة الأعضاء بتفاعل وحماس وكیل وزارة الصحة المتخصص بأمراض القلب، مشیراً إلى عقد اجتماع مع أحد الأطباء المختصین في مجال فشل القلب قبل شھور إذ تم إقرار إمكانیة البدء في برنامج زراعة القلب قبل نھایة العام الحالي.

وأكد أن مركز حامد العیسى لزراعة الأعضاء سیقوم من جانبھ بتوفیر الأعضاء من الوفیات الدماغیة، في حین سیتم إعداد فریق جراحي یتكون من أطباء الجراحة وأطباء أمراض القلب لتحضیر المرضى وإجراء العملیات ثم المتابعة على المدى الطویل.

وأشار الموسوي إلى صعوبة الحصول على الأعضاء في معظم دول العالم خاصة في الولایات المتحدة التي كانت تستقبل مرضى فشل الكبد والقلب الكویتیین في السابق بعد إجراء التعدیلات على القوانین ھناك.

وأوضح أن فترة الانتظار لمرضى فشل الأعضاء للحصول العضو المطلوب قد تطول لعدة أعوام، داعیاً إلى اعتماد الدول على توفیر الأعضاء من الوفیات وبلوغ درجة الاكتفاء الذاتي.

وفي ھذا الصدد، قال الموسوي: إن محاضرتھ العلمیة التي یشارك فیھا بالمؤتمر تتعلق بكیفیة الوصول إلى الاكتفاء الذاتي في دول الشرق الأوسط والوسائل التي یجب اتباعھا للوصول للاكتفاء الذاتي بحیث تعتمد الدول على نفسھا بالحصول على الأعضاء بدلاً من الدول الأخرى.

وبین أن نسبة الحصول على الأعضاء من الوفیات في دول الشرق الأوسط ضعیفة جداً مقارنة مع الدول الأوروبية والولایات المتحدة، معربا عن الأمل في تطویر برنامج زراعة الأعضاء للوصول إلى الاكتفاء الذاتي في المرحلة المقبلة.

وعن ترتیب الكویت في قائمة الحصول على الأعضاء من الوفیات الدماغیة أوضح الموسوي أن الكویت تأتي بالمرتبة الأولى على مستوى الدول العربیة والثالثة على مستوى دول الشرق الأوسط بعد إیران وتركیا.

ولفت إلى استمرار التعاون القائم في نقل الأعضاء بین الكویت والسعودیة إذ یتم نقل القلب والرئتین لزراعتھا لمرضى في السعودیة، متطلعاً إلى توسیع التعاون مع باقي دول مجلس التعاون.

وحول أنشطة برنامج زراعة الأعضاء الكویتي قال الموسوي: إن الفریق الطبي بمركز حامد العیسى أجرى العام الماضي 91 عملیة

زرع أعضاء من بینھا 89 عملیة زرع كلیة واثنتان بنكریاس.

وأضاف أن برنامج زراعة الكبد انطلق في ینایر الماضي إذ تم إجراء 4 عملیات زرع كبد لمرضى كویتیین حتى الآن بعد استئصال الأعضاء من حالات الوفیات الدماغیة في الكویت، وقد تكللت جمیع العملیات الأربع بالنجاح.

واعتبر أن إجراء عملیات زراعة الكبد في البلاد یعد إنجازاً كبیراً ومستحقاً للكویت رغم التأخر في بدء البرنامج.

یذكر أن الموسوي الذي أعاد برنامج زراعة الكلى بعد التحریر في عام 1993 ترأس جمعیة الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء في الفترة ما بین عامي 2006 و2008 كما یشغل حالیاً منصب ممثل الجمعیة في الشرق الأوسط وإفریقیا.

عدد المشاهدات 993

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top