السويلم: أكثر من 19 ألف سوري استفاد من المشروع
الرحمة العالمية تقيم إفطار الصائم في عاشوراء

09:45 11 سبتمبر 2019 الكاتب :  

أقامت جمعية الرحمة العالمية مشروع إفطار الصائم في يوم عاشوراء في الداخل السوري، واستفاد منه أكثر من 19 ألف سوري.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مكتب سورية في جمعية الرحمة العالمية وليد السويلم: إن المشروع كان بمثابة إفطار للصائم وإغاثة للسوريين، مشيراً إلى أن هذا المشروع ساهم في إسعاد المحتاجين من خلال الوصول لهم وتتبع أحوالهم، وتقديم سبل الدعم اللازم لهم بما يدخل السرور عليهم.

وأضاف السويلم: لا يخفى على أحد ما يتعرض له إخواننا في الداخل السوري خاصة في ريف إدلب؛ حيث نزح خلال الأيام القليلة الماضية مليون سوري، فكان المشروع بمثابة غوث للمحاصرين في الداخل السوري، مشيراً إلى أن الأجر نحتسبه عند الله عز وجل حتى يكون أجرين؛ أجر الصوم، وأجر الإغاثة.

وتابع السويلم أن صوم يوم عاشوراء له أهمية كبيرة في حياة المسلمين، وقد أوصى النبي عليه الصلاة والسلام بصيام يوم عاشوراء احتفالاً بذكرى نجاة سيدنا موسى عليه السلام من فرعون بمعجزته التي منحها الله إياها بشق البحر بعصاه، ليغرق آل فرعون، ومنذ ذلك الوقت يمثل يوم عاشوراء أهمية كبيرة في حياة المسلمين، قد ورد في حديث عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: "ما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم فضله على غيره إلا هذا اليوم، يوم عاشوراء، وهذا الشهر؛ شهر رمضان".

وأوضح السويلم أن هذه الجهود الإغاثية المقدمة من الرحمة العالمية تأتي تجسيداً لدورها الإنساني، وسعياً منها لأن يكون المستفيدون من خدماتها الإنسانية هم أكثر الناس حاجة لها.

  • عنوان تمهيدي: السويلم: أكثر من 19 ألف سوري استفاد من المشروع
عدد المشاهدات 62

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top