سامح ابو الحسن

سامح ابو الحسن

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

وصفت حركة "نداء تونس"، اليوم الثلاثاء، التعديل الوزاري الذي أعلن عنه رئيس الحكومة يوسف الشاهد، أمس، بأنه "انقلاب على الدستور والديمقراطية في البلاد".

وقال أمين عام "نداء تونس" سليم الرياحي، في مؤتمر صحفي: إن "التحوير (التعديل) الوزاري شابته أخطاء إجرائية".

وأضاف: "القانون لا يخول رئيس الحكومة القيام بهذا التمشي (التعديل) دون التشاور مع رئيس الجمهورية وتباحثه في مجلس وزاري"، وهو ما لم يتم على حد قوله.

وأمس الإثنين، أعلن رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، عن تعديل وزاري موسّع في حكومته، شمل 13 حقيبة وزارية، و5 كتاب دولة.

وعلى الصعيد ذاته، اتهم "الرياحي" حركة "النهضة" بأنها "تشارك في عملية انقلابية واضحة على الديمقراطية".

وأضاف أن حركة نداء تونس (لها 51 نائبا برلمانيا من أصل 217) "تعول على نواب البرلمان لإسقاط هذا المسار الانقلابي"، وفق تعبيره.

وطلب الأمين العام لحركة نداء تونس من رئيس الجمهورية التدخل لتصحيح المسار.

من جانبه، قال رضا بلحاج، القيادي في "نداء تونس": إن التعديل الوزاري "كان مفاجئاً ومباغتاً لكل الأطراف، حيث إن رئيس الحكومة لم يتشاور مع الأحزاب".

وقال "بلحاج" إن "الشاهد" تجاوز صلاحياته من خلال عدم التشاور مع رئيس الجمهورية، وعدم إعلامه بالأسماء التي تم ترشيحها لتولي مناصب في الحكومة وخاصة وزير العدل.

واعتبر بلحاج أن هذا التحوير "قامت به حركة النهضة (لها 68 نائبا برلمانيا من أصل 217) التي أصبحت مهيمنة على التشكيل الحكومي".

وشدد القيادي في "نداء تونس" على أن "التحوير ليس إلا انقلابا على الديمقراطية، ومحاولة من حركة النهضة استعمال الدستور لعزل رئيس الجمهورية".

فيما رحبت حركة "النهضة" التونسية، اليوم الثلاثاء، بالتعديل الحكومي الذي أعلنه رئيس الوزراء يوسف الشاهد، وقالت إنها ستصوت لمنح التشكيلة الجديدة الثقة في البرلمان.

وفي تصريح لـ"الأناضول"، قال عماد الخميري، المتحدث الرسمي باسم "النهضة": إن "الشاهد قام، بالصلاحيات الممنوحة له دستوريا، بتعديل وزاري مهم نأمل أن يعطي نفسا جديدا لأداء الحكومة".

وأضاف الخميري أن حركته (68 مقعدا بالبرلمان/ 217) "ترحب بالتعديل وتأمل في أن ينهي الأزمة السياسية التي عاشتها البلاد لأشهر".

وقال في هذا السياق: "نأمل من هذه الحكومة الاستجابة لطلباتنا في ما يتعلق بإجراء الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية، ووضع الاقتصاد الوطني على نسق النمو، ومعالجة مشكلة التوازنات المالية العمومية وتدهور القدرة الشرائية، وإنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة في 2019".

كما أشار أن الحركة ستصوت لمنح الثقة للتشكيلة الحكومية الجديدة عند عرضها على البرلمان.

وحول طبيعة التشكيلة الحكومية الجديدة، اعتبر الخميري أن "التعديل حافظ على الطبيعة التعددية الائتلافية للحكومة، وهي حكومة ائتلاف وطني متكونة من عديد الأحزاب السياسية، وشهدت انضماما لحركة مشروع تونس (ليبرالي/ 14 نائبا)، ومشاركة حزبي المسار (يسار معتدل/ لا نواب له) والمبادرة (دستوري/ 3 نواب) ومستقلين".

ولفت إلى أن التشكيلة "حافظت على عدد الوزراء المنتسبين لنداء تونس (الحزب الحاكم/ 6 وزراء واثنان كتاب دولة)، وهم يمثلون أغلبية داخل الحكومة، كما حافظت على حجم النهضة (5 وزراء و4 كتاب دولة)".

وتعليقا على موقف الرئاسة التونسية الذي قال إن الرئيس الباجي قائد السبسي، "غير موافق" على التعديل، قال الخميري: "النهضة حريصة على أن يكون هناك انسجام بين مؤسسات الدولة وخصوصا بين رأسي السلطة التنفيذية (رئيس البلاد ورئيس الحكومة)".

وأعرب عن أمله في "حل هذه القضايا في إطار الحوار، حتى يكون أداء مؤسسات الدولة منسجما في القضايا التي تهم التونسيين".

قال رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك خلال تفقده لمركز عمليات وزارة الداخلية في منطقة صبحان لتفقد الإجراءات الحكومية للتعامل مع الأمطار الغزيرة نحمد الله على الخير الذي نزل علينا وهذه أمطار متوقعة "

وأضاف " بعد استماعي لعرض من أخي نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية والدفاع ولعرض من وزارة الداخلية والدفاع المدني ورأيت الاستعدادات واطلعت على ما قاموا به من أعمال ففي الحقيقة تطمنت كثيراً "

وبين " نحن بلد لدينا الإمكانات للقيام بمثل هذه الأمور ولكن الخير الذي نزل كان أكثر من توقعاتنا خصوصاً أنه نزل في فترة قصيرة "

وأضاف رئيس الوزراء " قمنا بإعلان تعطيل المدارس والجهات الحكومية من أجل ترك المجال لمن يعمل لفتح الطرق بحيث لا يتأثر بالإزدحام المروري ولهذا نرى الآن الشوارع تسير بشكل جيد "

وقال "إنني طلبت من الجهات الحكومية الاستعداد للأيام المقبلة حيث تشير التوقعات بتعرضنا للأمطار اليوم وغداً وبإذن الله تكون استعداداتنا كاملة كما أنني سأقوم الآن بتفقد أبنائي في الإدارة العامة للإطفاء برفقة وزير الأشغال"

وذكر " أرجو ألا تكون هناك أخطاء معينة أو عيوب وإذا حصلت مثل هذه العيوب فكل من أخطأ سيتحمل خطأه "

وأضاف رئيس الوزراء " أن الأمور الآن تحت السيطرة حسب ما رأيت وحسب ما طمأنني عليه وزير الداخلية فالأمور تسير كما نريد ويستطيع المواطنين أن يخرجوا الآن ويسيرون بالطرق فهي سالكة "

وأضاف " أن السبب الأساسي للإجازة اليوم إتاحة المجال للجهات المعنية التعامل مع إغلاقات الطرق وقد سألت عن كميات الأمطار التي هطلت وقد بلغت في حدود 57 سم وقد كانت الكمية في آخر مطرة غزيرة قبل كذا سنة وحصلت إغلاقات 31 سم والآن وصلنا 51 فشىء طبيعي أن تكون هناك اختناقات مرورية "

فيما توقعت إدارة الارصاد الجوية اليوم الثلاثاء ان تقل فرص سقوط الأمطار تدريجيا وتهدأ الرياح مع تقدم ساعات النهار على ان تشهد فترة منتصف ليل اليوم تكاثر للسحب مع فرص امطار متفرقة قد تكون رعدية على المناطق الجنوبية.

وقال رئيس قسم التنبؤات الملاحية بإدارة الارصاد الجوية التابعة للادارة العامة للطيران المدني ضرار العلي ان البلاد تأثرت بحالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية فجر اليوم الثلاثاء حيث تكاثرت السحب المنخفضة والمتوسطة وتخللتها سحب ركامية رعدية وممطرة مصحوبة بنشاط قوي للرياح.

وذكر ان كمية الأمطار التي سجلت على مدينة الكويت بلغت 58 مليمترا ووصلت سرعة الرياح الى 64 كيلومترا في الساعة في حين بلغت في مطار الكويت 4ر40 مليمترا وسرعة الرياح 95 كيلومترا في الساعة في حين بلغت في منطقة السالمية 2ر35 مليمترا مع سرعة رياح بلغت 113 كيلومترا في الساعة وفي جزيرة فيلكا 50 مليمترا مع رياح سرعتها 70 كيلومترا.

واوضح العلي ان حالة الطقس ترجع الى وجود منخفض جوي متعمق مع تيار هواء نفاث شديد البرودة يقابله منخفض السودان الموسمي على سطح الأرض حاملا معه كتلة هوائية رطبة.

ودعا المواطنين والمقيمين مرة أخرى إلى ضرورة متابعة النشرة الجوية من خلال الصفحة الإلكترونية للادارة اضافة الى تطبيقها الموجود في الاجهزة الذكية خصوصا أثناء التقلبات الجوية لمعرفة آخر التطورات في الطقس والتحذيرات الجوية.

فيما قالت بلدية الكويت ان ادارة النظافة العامة واشغالات الطرق بمحافظة مبارك الكبير تقوم حاليا بفتح الطرق المغلقة وسحب المياه من الشوارع وتنظيفها جراء الأمطار الغزيرة التي هطلت على البلاد فجر اليوم.

واضافت البلدية في بيان صحفي انه يتم حاليا التعامل مع بلاغات ارتفاع منسوب الماء ومساعدة وزارة الأشغال العامة والدفاع المدني ورجال الإطفاء.

وبينت الإدارة أن عمليات التنظيف مستمرة حتى الانتهاء من إزالة الأتربة التي جرفتها مياه الأمطار في الطرقات والشوارع الرئيسية اضافة الى شفط المياه المتجمعة تحت الأنفاق والجسور.

هذا وقد قام وزير الصحة الشيخ د. باسل الصباح، ووكيل وزارة الصحة د.مصطفى رضا، بجولة تفقدية على المستشفيات والمراكز الصحية للاطمنان على سير العمل.

واجتمع وزير الصحة مع قياديي الوزارة لإعطاء التوجيهات اللازمة من اجل التعامل مع أحوال الطقس والوقوف على استعدادات المستشفيات لاستقبال الحالات الطارئة.

نفت وزارة الصحة صحة ما تم تداوله مؤخراً في مواقع التواصل الاجتماعي عن فيديو به تسريب ماء في أحد غرف العمليات.

وقالت الوزارة في بيان على حسابها بموقع تويتر إن مقطع الفيديو ليس له أي علاقة بمستشفيات أو مراكز وزارة الصحة في الكويت.

إلى ذلك، قالت وزارة الصحة ممثلة بالقطاع الهندسي إنها تعاملت مع خرير ماء حدث في قسم طوارئ الأطفال بمستشفى الفروانية، فجر اليوم، بالسرعة القصوى.

فيما أكد وكيل وزارة الكهرباء والماء المهندس محمد بوشهري اليوم الثلاثاء ان الأمور تسير كالمعتاد في جميع محطات الانتاج والنقل والتوزيع ولاتوجد أعطال تذكر.

وقال بوشهري انه لا يوجد أي عطل في الشبكة الكهربائية حتى الآن "وما يحدث من بعض الانقطاعات يعتبر اعتيادي في مثل هذه الظروف".

واضاف انه مع نزول الامطار يتسبب خرير المياه بخلل في التوصيلات الكهربائية ما يجعل نظام الحماية في المنزل يوقف الكهرباء من اجل تفادي حدوث عطل للاجهزة الكهربائية في المنزل.

واوضح انه يجب على المستهلكين التأكد من مفاتيح الانارة باستمرار وكذلك الحرص على الصندوق الرئيسي لكهرباء المنزل وعدم الاقتراب منه عند وجود مياه على الصندوق.

وأكد بوشهري في هذا الصدد استعداد الوزارة وطواقهما الفنية لتلقي البلاغات لمعالجة الحالات الطارئة والحوادث الناتجة عن الأمطار.

أكد مدير ادارة الملاحة الجوية م. عماد السنعوسي: أن حركة الملاحة الجوية في مطار الكويت الدولي طبيعية ولا صحة لما تم تداوله عن تعليق حركة الملاحة الجوية في مطار الكويت.

كما أكدت شركة الخطوط الجوية الكويتية أن حركة رحلاتها من مطار الكويت الدولي تسير بشكل طبيعي، وأن الجدول التشغيلي للرحلات مستمر ولا يوجد إلغاء لأي رحلة.

وفي وقت سابق قالت «الكويتية» إنه وحرصاً على سلامة موظفيها وبناءً على تعليمات مجلس الوزراء فقد تم تعطيل العمل بنظام العمل الصباحي اليوم الثلاثاء، واعتباره عطلة رسمية، مع استمرار العمل بنظام الورديات كالمعتاد، نظراً لسوء الأحوال الجوية.

وتناولت بعض وسائل الإعلام المحلية والعربية توقف الرحلات الجوية في مطار الكويتية، وهو ما تم نفيه من قبل إدارة الملاحة الجوية مشددة على أن حركة الطيران تسير بشكل طبيعي في البلاد.

 

أصدر نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء رئيس مجلس الخدمة المدنية بالانابة أنس الصالح قرارا بإحالة المدير العام للهيئة العامة للطرق والنقل البري الكويتية أحمد الحصان الى التقاعد وذلك اعتبارا من اليوم الثلاثاء وذلك بناء على طلب وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي.

كما أحال رئيس مجلس الوزراء يأمر بإحالة وكيلة "الأشغال" عواطف الغنيم الى التقاعد.

وفي هذا الصدد قال النائب عبدالكريم الكندري: بعد إقالة مدير هيئة الطرق على وزير الأشغال أن يبدأ بمحاسبة قياديي وزارته كبيرهم قبل صغيرهم وفتح ملفات العقود والشركات واحالة المخالف منهم إلى النيابة معاهداً الجميع بالاستمرار بمتابعة نتائج التحقيق حتى نهايته باذن الله.

أعلنت مديرية التوجيه المعنوي والعلاقات العامة بالجيش الكويتي عن انتهاء أعمال اللجنة المشتركة والمكلفة بالتحقيق في حادثة وفاة الطلبة الضباط بكلية علي الصباح العسكرية، ورفعها لتقريرها النهائي فيما يخص الحوادث التي وقعت في أغسطس ٢٠١٨ وما خلصت إليه من نتائج للنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، على أن تستكمل باقي التحقيقات للحوادث السابقه وذلك تحقيقا من وزير الدفاع لمبدأ العدل والمساواة بين الجميع وحفظا للأنفس والحقوق.

وقد أصدر النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع قراره بتحويل ما خلصت إليه لجنة التحقيق المشتركة من نتائج، ويحال الشق الجنائي للنيابة العامة والشق الإداري الى القضاء العسكري، وذلك لاستكمال بقية الإجراءات القانونية المتعلقة بالحادثة، وقد تم إحالة الى النائب العام كل من:

1. مساعد امر كتيبة الطلبة الضباط

2. امر سرية الطلبة

3. امر الفصيل الرابع للطلبة الضباط

4. مسؤول مدربي جناح الأسلحة

5. ضابطي صف مدربي أسلحة

وقد أعرب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع عن عميق شكره وامتنانه للجهود الحثيثة والتعاون اللامحدود، لما قامت به كل من وزارة الداخلية، ووزارة الصحة العامة، ووزارة العدل، وذلك من خلال مشاركتهم في أعمال لجنة التحقيق، والتي أسهمت بدورها في استيضاح الجوانب الفنية والقانونية كافة، والاستماع لجميع الإفادات والاستيضاحات حول هذه الحادثة. وأكد على ثقته في المؤسسة العسكرية ومنتميها من ضباط وضباط صف.

كما عبر عن شكره لوسائل الإعلام المختلفة، والتي كانت على قدرٍ عال من المسؤولية في التعاطي مع مثل هذه الحوادث.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top