سامح ابو الحسن

سامح ابو الحسن

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

قال النائب رياض العدساني: طالبت أطراف النزاع رفع أيديهم عن الرياضة لإقحامها بالسياسة، علماً بأن عدة أمور ساهمت برفع الإيقاف، لكن هناك أمراً لا يقل أهمية عما سبق، وهو أن أحداً ممن تسبب بالمشكلة ساهم بحلها أخيراً حين قرر الانتقال للمعسكر الآخر، أختمها بمقولة: "اللي عقد روس الحبال يحلها".

وتابع العدساني: المشكلة ليست قوانين، وبدليل عدم إقرار قانون (26) لسنة 2012 كما ادعوا أن عودة الرياضة مشروطة بإقراره، ورفع الإيقاف من دونه، في حقيقة الأمر المشكلة سياسية، والتنقلات بين المعسكرات والمناصب الرياضية خير برهان عما أقول، فإن معظمهم محسوبون على طرف أو انتقلوا إليه بعدما كانوا مع الطرف الآخر.

وأضاف العدساني: أؤكد أنني تواصلت مع وزير الإعلام وشؤون الشباب بالجلسة الختامية بسبب العبث والتنفيع في التفرغات الرياضية الذي ما زال مستمراً، ويجب إقرار اللائحة الجديدة المختصة بالتفرغ الرياضي، وإلا سيكون مشروع استجواب قادم للوزير ذاته.

قال النائب ثامر السويط "لا عزة لبلاد إلا برجالها المخلصين ولا مكانة لبرلمان سوى بالدفاع عن الحريات ومحاربة الفساد وإرساء العدل مشيراً إلى أن هناك أعواما مضت ونحن في دائرة الصراع تجاهلنا المجلس وانشغلنا بـ (دخوله)  تناسينا الوطن و انهمكنا بالصراع عليه ولا نكون اليوم صالحين ومصلحين إلا بطي هذه الصفحة".

وأضاف السويط أن إن قضية دخول المجلس تشكل محطة مفصلية في تاريخ الحياة السياسية، وطالت سياسيين وناشطين من أكثر الرجال اخلاصاً وتفانياً ومحبةً للكويت، وتجاوز هذه القضية وكافة تبعاتها وآثارها هو السبيل الوحيد لرص الصفوف والحفاظ على وحدة وتماسك المجتمع في ظل ما نشهده من غليان اقليمي يحيط بنا"

وتابع السويط : إن سيادة فكرة الانتقام والتصفية وهمٌ كبير، الأغصان التي تسقط من الأشجار تنثر بذورها من جديد في الأرض الخصبة للفساد ، فتعود للمواجهة أقوى وأشد وأقسى ألف مرة وفكرة الحرية والكرامة لا تموت بـ غياب جيل أو نخبة صالحة، بل تكبر وتزداد أهمية وإلحاحاً وحضوراً

أغلق قطاع الوقاية، صباح اليوم الأحد، 11 منشأة مخالفة غلقاً إدارياً، وذلك بعد صدور قرار من مدير عام الإدارة العامة للإطفاء الفريق خالد راكان المكراد بعد توجيه الإنذارات للمخالفين في اشتراطات الإطفاء وما يعرض الأرواح والممتلكات للخطر.

هذا ويستمر قطاع الوقاية في حملاته التفتيشية على جميع المنشآت في جميع محافظات دولة الكويت لاتخاذ اللازم بشأن المخالفين التي تصل في بعض الحالات للغلق الإداري.

طالب النائب رياض العدساني الحكومة بالالتزام بما تعهدت به من عدم التدخل في تشكيل اللجان البرلمانية، مؤكدًا عزمه على استجواب سمو رئيس مجلس الوزراء إذا لم تلتزم الحكومة بتعهدها.

وقال العدساني في تصريح بمجلس الأمة اليوم إن " التنسيق الحكومي النيابي لتشكيل اللجان غير قانوني وإنه أثار تلك النقطة أمس في الجلسة وتعهدت الحكومة بعدم التدخل".

وأكد العدساني أهمية تطبيق مواد الدستور واللائحة الداخلية، والتي تجيز التنسيق النيابي- النيابي ولا تجيز التنسيق الحكومي - النيابي، مؤكدًا أهمية أن يسود الاحترام المتبادل بين النواب.

وقال العدساني " لقد طالبت الحكومة بأن تعلن صراحة في قاعة عبد الله السالم التزامها بالدستور وعدم التدخل في اللجان وإقصاء نواب آخرين، وأنا تكلمت بناء على تكليف مجموعة من النواب وحرصًا على الحيادية".

وأشار إلى أن الحكومة أعلنتها صراحة بأنها تقف على مسافة واحدة من جميع النواب وأنها لن تتدخل، معربًا عن تطلعه إلى وفاء الحكومة بوعدها، مضيفًا " إذا الحكومة تخاذلت في هذا الأمر سوف أستجوب رئيس مجلس الوزراء وأنا ملتزم بكلمتي".

وفي موضوع آخر قال العدساني "بالأمس انتهى دور الانعقاد الثالث، وبالنسبة لي اليوم بداية دور الانعقاد الرابع" مؤكدًا أن "الأصل هو تكثيف الرقابة وتقديم الأسئلة البرلمانية وكذلك تجهيز التشريعات لدور الانعقاد المقبل".

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top