سامح ابو الحسن

سامح ابو الحسن

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

انتهت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية خلال اجتماعها اليوم من التصويت على تقريرها الخاص بالاقتراحات بقوانين بشأن قانون الشركات، والتعديلات المقدمة على المداولة الثانية لمشروع القانون في شأن تنظيم التأمين والإشراف عليه، فيما ناقشت بتوسع التعديلات المقدمة على قانون التأمينات الاجتماعية دون التوصل إلى قرار نهائي.

وقال مقرر اللجنة النائب فيصل الكندري في تصريح للصحافيين بمجلس الأمة عقب الاجتماع "إن التقرير سيرفع على جدول أعمال الجلسة المقبلة التي ستكون فيها تخمة إنجاز قوانين ونحتاج فعلًا الهدوء السياسي حتى ننجز هذه القوانين".

وأضاف " وفيما يتعلق بالتعديلات المقدمة على قانون التأمينات الاجتماعية فيما يخص قروض الاستبدال والقرض الحسن الذي أقر في يناير 2019 ، فقد تم النقاش بشكل موسع مع ممثلي التأمينات الاجتماعية، ولكن الإخوة في التأمينات لم يكن لديهم متسع من الوقت لدراسة المقترح والاطلاع عليه ولا سميا أنه مرتبط بحسابات وبيانات وأرقام وحسابات اكتوارية وغيرها".

 

وتابع "ولكننا مستبشرون خيرًا بأن يكون هناك توافق مع الحكومة على زيادة هذه الرواتب وتخفيض القسط الشهري لسداد القرض الحسن من 25 إلى 10 بالمائة، وكل ذلك سيتبلور في اجتماع يوم الأحد المقبل، وسنبشر المواطنين بهذا التعديل على القانون وسأتحدث عنه بشكل تفصيلي حينذاك".

وبين أن ممثلي التأمينات الاجتماعية لم يعطوا للجنة أي مؤشر عن موقفهم من هذه التعديلات ولكنهم فقط قدموا نبذة عن الأرقام.

وأوضح أن أحد النواب طرح مقترحًا بأن يتم إلغاء فوائد قروض الاستبدال بالكامل ورفع قيمة القرض الحسن إلى أكثر من 7 أضعاف الراتب ، مؤكدًا أن أعضاء اللجنة سيسعون إلى رفع سقف القرض الحسن بقدر ما يستطيعون.

 

أنهت لجنة الميزانيات والحساب الختامي مناقشة ميزانية الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة للسنة المالية الجديدة 2020/2019 وملاحظات ديوان المحاسبة على الشركة والواردة في تقريره السنوي عن السنة المالية 2018/2017.

وأوضح رئيس اللجنة النائب عدنان سيد عبدالصمد في بيان صحافي أن اللجنة ناقشت ما سجله ديوان المحاسبة من ملاحظات، حيث تبين أن 75 % منها على المشاريع والعقود.

وقال إن الشركة مسؤولة عن إنشاء وتملك وتشغيل وإدارة مجمع التكرير والبتروكيماويات والتي يقدر حجم أعمال تلك المشاريع بنحو 7.9 مليارات دينار.

وأضاف أن مشروع مصفاة الزور يستحوذ على النسبة الكبرى من التكلفة بواقع 4.9 مليارات دينار ويليه مشروع مجمع البتروكيماويات بتكلفة ملياري دينار وأخيرًا مشروع استيراد الغاز الطبيعي بتكلفة 1 مليار دينار.

وبين أن مشروع مصفاة الزور كان يعد أكبر مصفاة في العالم بطاقة تكريرية تبلغ 615 ألف برميل وفقًا لبيانات شركة البترول الوطنية الكويتية والمسؤولة آنذاك عن تلك المصفاة قبل تأسيس الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة ونقل المشروع إليها.

وأشار إلى أن مؤسسة البترول أفادت بهذا الخصوص في أكثر من اجتماع سابق لها باللجنة بأنه ليس للمصفاة أي جدوى اقتصادية كونها ستقوم بإنتاج زيت الوقود (Fuel Oil) غير المجدي اقتصاديًّا والذي تهدف المصفاة إلى توفيره لمحطات الطاقة الكهربائية بوزارة الكهرباء والماء.

وأضاف "أنه وفق ما ورد من ملاحظات ديوان المحاسبة فقد صرف على المشروع نحو 2.2 مليار دينار حتى نهاية السنة المالية 2018/2017 إلا أن تأخر تنفيذ المشروع وانخفاض نسب الإنجاز الفعلية لبعض العقود الخاصة بمراحل تنفيذه كان واضحًا عما هو مخطط له.

وذكر عبد الصمد أن أسباب ذلك يتعلق غالبيتها بأداء المقاولين وإجراء بعض التعديلات وتغيير أعمال التصميم لأكثر من مرة بسبب متطلبات الجهات المعنية ومنها وزارة الكهرباء والماء ما أعاق تنفيذ المشروع وتأخره.

وتابع أن "الشركة لم تقم بتطبيق غرامات التأخير على بعض المقاولين والاكتفاء بتطبيقها على أعمال ليس لها علاقة بالتأخير ولا تؤثر على مسار المشروع.

ولفت إلى مناقشة اللجنة ما اتخذته مؤسسة البترول الكويتية من حل بديل لتزويد مصفاة الزور باللقيم من النفط الخام والوقود الغازي عن طريق استخدام أنابيب قائمة خاصة بخطوط أنابيب من ميناء الأحمدي إلى محطة الزور الجنوبية.

وأضاف أن الحل البديل شمل استخدام ناقلات نفط عن طريق جزيرة صناعية كمصدر إضافي بتكلفة تقديرية 19 مليون دينار.

وبين عبد الصمد أن ذلك كان نتيجة إلغاء المؤسسة إحدى المناقصات المطروحة في العام 2014 والخاصة بمشروع شبكة أنابيب التغذية لمصفاة الزور وذلك بعد اعتذار المناقص الأول عن التمديد وعدم ترسيتها على المناقص الثاني لمبررات عدة ما ترتب عليه تأخر الاستفادة من مشروع مصفاة الزور طالما لم يتم الانتهاء من مشروع الأنابيب.

وقال إن اللجنة تبين لها أن الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة تحملت أوامر تغييرية على المشروع بلغت 20 مليون دينار كما أن ديوان المحاسبة يؤكد ضرورة الالتزام بخطة تنفيذ أعمال الحل البديل لتتزامن وانتهاء تنفيذ أعمال مصفاة الزور تفاديًا لأي مطالبات من قبل المقاولين.

وأضاف "حسب إفادة مسؤولي الشركة في اجتماع اللجنة بأن نسبة إنجاز المشروع تطورت لتصل إلى 87% وبأنه من المتوقع أن يكون المشروع جاهزًا للتشغيل في أغسطس 2019 وأن التشغيل الكلي سيكون في أواخر العام 2020.

وتابع أن ذلك انعكس على البيانات المالية للشركة حيث لاحظت اللجنة ارتفاع مصروفات التشغيل نتيجة لاعتبارات تشغيل المصفاة في السنة المالية 2020/2019.

أشادت وزيرة المرأة والأسرة في جمهورية جيبوتي مؤمنة حسن بالعمل الخيري الكويتي بصفة عامة وجمعية الرحمة العالمية بصفة خاصة، جاء ذلك خلال زيارتها مقر جمعية الرحمة العالمية بصحبة سفير دولة جيبوتي لدى الكويت محمد علي مؤمن، ومدير إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات هدى الراشد، حيث كان في استقبالهم الأمين المساعد لشؤون القطاعات فهد الشامري.

وقالت الوزيرة مؤمنة حسن: علاقتها بالجمعية بدأت منذ أكثر من خمس سنوات، مبينة أن مشروعات الرحمة العالمية الإنسانية والخيرية لها أثر كبير خاصة في مجال الرعاية التعليمية والصحية وتوفير فرص العمل من خلال المراكز المهنية.

وأضافت أن هناك العديد من المشروعات المميزة لجمعية الرحمة العالمية في جيبوتي، ومنها مستشفى جراحات القلب والمخ والأعصاب وقسطرة القلب ومجمع الرحمة التعليمي والعديد من المدارس التي يحوز خريجوها على المراكز الأولى على مستوى الجمهورية، مبينة أن توجيهات رئيس جمهورية جيبوتي أكد في أكثر من مناسبة ضرورة تقديم الدعم الكامل والتسهيلات للعمل الخيري الكويتي، مؤكدة أن الشعب الجيبوتي يعتبر جمعية الرحمة العالمية جزءاً من جيبوتي.

ومن جانبه، قال سفير دولة جيبوتي لدى الكويت محمد علي مؤمن: إن الرحمة العالمية رائدة بمشروعاتها الخيرية والإنسانية في جيبوتي، مبيناً أن نشاط الجمعية لم يقتصر على مجمع الرحمة، بل هناك مشاريع كبيرة مثل المجمعات السكنية في القرى التي تضم عيادات وخدمات أساسية بما يعود بالنفع على سكان هذه المناطق حضارياً، لافتاً إلى الاهتمام والتفاعل الشخصي من قبل رئيس الجمهورية من خلال تخصيص أرض لإقامة المشروع، ولفت مؤمن إلى أن الحكومة الجيبوتية داعمة دائماً للعمل الخيري وأنشطته، وذلك بتوجيهات من الرئيس إسماعيل عمر جيله.

ومن جانبه، قال الأمين المساعد لشؤون القطاعات في جمعية الرحمة العالمية فهد محمد الشامري: إن جمعية الرحمة العالمية بدأت نشاطها الخيري والإغاثي في جيبوتي منذ عام 1996م، وأصبحت جهودها تغطي أغلب أراضي جيبوتي، وبدعم رسمي وشعبي وصلت المساعدات للمناطق الأكثر تضرراً وألماً، وأضاف أن الجمعية نجحت في تحقيق وتنفيذ عدد من المشروعات التنموية خلال 20 عاماً من العمل في جيبوتي، وأبرز تلك المشروعات التنموية مجمع الرحمة التنموي في جيبوتي الذي حصل مؤخراً على جائزة أفضل المبادرات المجتمعية لرعاية الأيتام، بالإضافة إلى عدد من المدارس والمشروعات الصحية، ومنها مستشفى جراحات القلب والمخ والأعصاب، بجانب كفالات الأيتام والأسر والدعاة، وكذلك الآبار السطحية والارتوازية، وذلك انطلاقاً من إستراتيجيتها المتمثلة في بناء الإنسان، كما حصلت على 3 شهادات للأيزو، الأولى في الإدارة والثانية في التعليم والثالثة في الصحة، وذلك بعد سلسلة إجراءات محكمة واعتماد اللجنة المشكلة لمراجعة عمل المكتب وإدارته لآخر 5 سنوات وإقرارها بالشفافية والتوثيق واحترام القوانين المعمول بها.

أعلن النائب عودة الرويعي إقرار اللجنة التعليمية البرلمانية قانون الجامعات الحكومية، مشيرا إلى أنه سيرتقي بالتعليم العالي ويحقق الطموح.

وقال الرويعي عقب انتهاء اجتماع اللجنة، «من المنتظر مناقشة القانون في إحدى الجلسات قبل فض دور الانعقاد»، مشيرا إلى أن اللجنة لم تتوصل إلى قرار فيما يخص الرقابة المسبقة على الكتب، مبينا أن موقف الحكومة سيصلنا مكتوبا بهذا الشأن.

وأوضح أن اللجنة ستواصل مناقشة حقوق المؤلف في الاجتماعات اللاحقة.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top