طباعة

    أمير قطر يدعو لإصلاح مجلس الأمن وآلية تنفيذ قراراته

22:10 21 سبتمبر 2020 الكاتب :   الأناضول

دعا أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، إلى "ضرورة الإصلاح الشامل لمسألة تمثيل شعوب العالم في مجلس الأمن الدولي، وآليات تنفيذ قراراته، وتجنب ازدواجية المعايير في التنفيذ".

كما دعا أيضا إلى "مراجعة النظام الداخلي لمجلس الأمن والذي يعلق قضايا الأمن المشترك بموقف أي دولة من ضمن 5 دول كبرى (لها حق الفيتو وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين والمملكة المتحدة وفرنسا".

جاء ذلك خلال مشاركته، اليوم الإثنين، في الاجتماع رفيع المستوى للاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الأمم المتحدة، الذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي من مقر المنظمة في مدينة نيويورك.

وقال أمير قطر إن "الأمم المتحدة قامت على افتراض وجود إنسانية تجمعنا، وفهم مشترك لحقوق الإنسان وكرامته، وبذلك شكلت نقطة تحول في العلاقات الدولية".  

ولفت إلى أن "الأمم المتحدة ما زالت قاصرة عن إيجاد الآليات اللازمة لفرض مبادئها على أعضائها، وما زال حق القوة يتفوق على قوة الحق في مناطق مختلفة في العالم وفي مجالات مختلفة من حياتنا".

وشدد قائلا: "اليوم ونحن على أعتاب العشرية الثالثة من القرن الحالي ورغم هذه الجهود المقدرة إلا أن العالم لا زال يواجه تحديات مستجدة وغير مسبوقة في مختلف الجوانب وفي مقدمتها استفحال بؤر التوتر الإقليمية والدولية وإشكاليات نزع السلاح وقضايا البيئة والتنمية المستدامة والإرهاب وغيرها".

وجدد التزام قطر بالعمل مع الأمم المتحدة، ومواصلة تقديم الدعم لها وتعزيز الشراكة مع أجهزتها لتمكينها من مواجهة التحديات العالمية المشتركة وتحقيق الأهداف التي تنشدها.

عدد المشاهدات 162

موضوعات ذات صلة