حركة "الشباب" تستعيد السيطرة على بلدة "راجي عيلي" جنوبي الصومال

12:00 04 مارس 2014 الكاتب :   جمال الشرقاوي
تمكنت حركة "الشباب المجاهدين" اليوم الثلاثاء 4 مارس 2014م من استعادة السيطرة علي بلدة "راجي عيلي" بمنطقة شبيلي الوسطي جنوبي الصومال.

 

   

 

تمكنت حركة "الشباب المجاهدين" اليوم الثلاثاء 4 مارس 2014م من استعادة السيطرة علي بلدة "راجي عيلي" بمنطقة شبيلي الوسطي جنوبي الصومال.

 

وبحسب شهود عيان، فإن مقاتلي حركة الشباب دخلوا صباح اليوم إلى بلدة "راجي عيلي"، بعد انسحاب القوات الحكومية وقوات حفظ السلام الأفريقية "أميصوم" بشكل مفاجئ منها، في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين.

 

وكانت القوات الحكومية وقوات "أميصوم" قد تمكنت من طرد مقاتلي حركة "الشباب" من بلدة "راجي عيلي"، قبل نحو 6 أشهر بعد عملية عسكرية واسعة شنتاها عليها، قبل أن تتمكن الحركة من استعادة السيطرة عليها اليوم.

 

وأكد الشهود أن الحركة استعادت السيطرة على البلدة "دون معركة"، ولم يتم معرفة سبب انسحاب القوات المتحالفة من "راجي عيلي"، ولا تزال حركة "الشباب المجاهدين" تسيطر على عدة بلدات في منطقة شبيلي الوسطى جنوبي الصومال.

 

هذا، وقد كررت الحكومة الصومالية مرارًا أنها ستشن عملية عسكرية كبيرة علي المناطق المتبقية في أيدي حركة الشباب، والتي تسعى للإطاحة بالحكومة المركزية في مقديشو، المدعومة من المجتمع الدولي.

 

عدد المشاهدات 423

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top