تركيا تسعى لفرض عقوبات على منتهكي الهدنة بسورية

12:52 05 يناير 2017 الكاتب :   الجزيرة نت

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو: إن بلاده تعمل مع روسيا من أجل فرض عقوبات على من ينتهك وقف إطلاق النار في سورية.

وأضاف أن النظام السوري و"حزب الله" والمليشيات هم من ينتهكون الاتفاق، وهو ما يهدد مفاوضات أستانا بالفشل.

ودعا إيران إلى القيام بواجباتها وإظهار ثقلها بالضغط على النظام السوري والمليشيات، وذلك بما يمليه عليها ضمانها لاتفاق وقف إطلاق النار.

في المقابل، وصفـت الخارجية الإيرانية تصريحات وزير الخارجية التركي بأنها غير بناءة وغير مسؤولة.

وقال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية في البرلمان الإيراني علاء الدين بروجردي: إنه يجب على كل من دخل سورية من دون إذن الحكومة السورية في دمشق مغادرة البلاد، في إشارة إلى القوات التركية التي دخلت الشمال السوري.

وأكد عقب لقائه في دمشق رئيسة مجلس الشعب السوري أن وجود العسكريين الإيرانيين باعتبارهم مستشارين وبقية من سماهم "الحلفاء" جاء بطلب من الحكومة السورية.

وكانت موسكو وأنقرة توصلتا الشهر الماضي إلى تفاهمات تقضي بوقف النار في كل أنحاء سورية، على أن تكون الهدنة مقدمة لحل سياسي يبدأ بمحادثات تمهيدية في العاصمة الكزاخية أستانا، بيد أن انتهاك النظام السوري وحلفائه الهدنة من خلال غارات جوية وهجمات برية في مناطق - بينها وادي بردى في ريف دمشق الغربي - بات ينذر بانهيار اتفاق وفق النار ويهدد محادثات السلام.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top