الانقلاب رفع ديون مصر إلى 2 تريليون جنيه

11:58 15 مارس 2014 الكاتب :   جمال الشرقاوي
أكدت بيانات البنك المركزي المصري في نشرته الدورية لشهر فبراير تجاوز الدين العام المحلى والخارجي رقم 2 تريليون جنيه بنهاية شهر فبراير الماضي، حتى في حالة ثبات رقم الدين الخارجي عما كان عليه في ديسمبر .

أكدت بيانات البنك المركزي المصري في نشرته الدورية لشهر فبراير تجاوز الدين العام المحلى والخارجي رقم 2 تريليون جنيه بنهاية شهر فبراير الماضي، حتى في حالة ثبات رقم الدين الخارجي عما كان عليه في ديسمبر .

وأشارت النشرة الدورية للبنك إلى بلوغ الدين العام المحلى 1652 مليار جنيه بنهاية ديسمبر الماضي، بزيادة 124 مليار جنيه خلال الشهور الستة الأولى من عهد الانقلاب ، للفترة ما بين شهري يوليو وديسمبر من العام الماضي .

ومن ناحية أخرى فقد بلغ الدين الخارجي بنهاية العام الماضي 45 مليار و752 مليون دولار، بزيادة 5ر2 مليار دولار رغم المنح والقروض الخليجية ، وبتقويم الدين الخارجي بالجنيه وحسب سعر الصرف الرسمي بنهاية العام الماضي، فقد بلغ الدين الخارجي ما يعادل 5ر317 مليار جنيه، بزيادة تعادل 5ر17 مليار جنيه خلال الشهور الستة.

وهكذا فقد بلغ الدين العام المحلى والخارجي بنهاية العام الماضي 1969 مليار جنيه، وفي إطار بلوغ متوسط الزيادة الشهرية للدين العام المحلى خلال النصف الأول لعهد الانقلاب نحو 21 مليار جنيه، فإن زيادة الدين المحلى خلال شهري يناير وفبراير الماضيين في إطار استمرار إصدار أذون وسندات الخزانة، قد أدت الى تجاوز الدين العام المحلى والخارجي رقم 2 تريليون جنيه بنهاية شهر فبراير الماضي، حتى في حالة ثبات رقم الدين الخارجي عما كان عليه في ديسمبر .

ويعنى بلوغ الدين العام هذا الرقم غير المسبوق، زيادة نصيب فوائد وأقساط الدين العام من مصروفات الموازنة العام، على حساب الاستثمارات الحكومية ، وصعوبة زيادة مخصصات الصحة والتعليم والبحث العلمي بالموازنة، وصعوبة تحسين أجور الموظفين بصورة مجزية، أو الاستمرار في دعم المنتجات البترولية والمواد الغذائية بنفس المخصصات الحالية، حسب موقع "إخوان أون لاين".

 

 

عدد المشاهدات 685

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top