مسئول فلسطيني: إقرار الاحتلال بناء 1200 مستوطنة إعلان حرب

13:52 11 يناير 2018 الكاتب :   الأناضول

قال واصل أبو يوسف، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير: إن إقرار الحكومة الإسرائيلية لـ١٢٠٠ وحدة استيطانية جديدة، هو بمثابة "إعلان حرب"، على الفلسطينيين، موضحا أن الخطوة يجب أن تواجه بإحالة ملف الاستيطان إلى "محكمة الجنايات الدولية".

وقال أبو يوسف في تصريح لمراسل وكالة الاناضول: "هذا القرار هو إعلان حرب واضح من حكومة (بنيامين) نتنياهو على الشعب الفلسطيني، والهدف منه هو تقويض أي احتمال لقيام دولة فلسطينية".

وأقرت الادارة المدنية التابعة للجيش الإسرائيلي، بإيعاز من وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان، اليوم، بناء أكثر من ١٢٠٠ وحدة استيطانية بشكل فوري، وتسريع تخطيط بناء ٢٥٠٠ وحدة استيطانية أخرى في نحو ٢٠ مستوطنة.

وقال أبو يوسف: إن هذه الخطوة يجب أن تقابل من قبل الفلسطينيين بإحالة ملف الاستيطان "فورا إلى محكمة الجنايات الدولية".

وكان ليبرمان قد قال أمس، إنه سيطلب موافقة الحكومة الإسرائيلية اليوم على خطة لبناء 1285 وحدة استيطانية جديدة العام الحالي في مستوطنات في الضفة الغربية.

وأوضح ليبرمان أنه سيتم بالتوازي مع ذلك "طرح خطط أخرى لبناء 2500 وحدة استيطانية جديدة في نحو 20 مستوطنة مختلفة في الضفة الغربية".

وقال أبو يوسف إن حكومة نتنياهو "تعهدت أمام المستوطنين ببناء مليون وحدة استيطانية خلال السنوات المقبلة، وهو أمر له هدف واحد إنهاء امكانية قيام دولة فلسطينية مستقلة".

ومن المقرر أن ينظر المجلس المركزي لمنظمة التحرير في اجتماعه منتصف هذا الشهر، امكانية إحالة ملف الاستيطان إلى محكمة الجنايات الدولية وفيه اتهام لإسرائيل بارتكاب جرائم حرب من خلال بناء المستوطنات.

عدد المشاهدات 159

  • وعي حضاري
  • الأكثر تعليقا
Top