هكذا عزَّى "مفتي البراميل" الروس في مقتل طيّارهم بريف إدلب

11:45 05 فبراير 2018 الكاتب :   الدرر الشامية

قدَّم أحمد بدر الدين حسون، مفتي نظام الأسد، تعازيه إلى وفد روسيّ بدمشق في مقتل الطيّار الروسيّ الذي أسقط الثوار طائرته بريف إدلب.

وقال حسون أثناء لقائه وفد مجموعة العمل الدينية المشتركة التابعة لمجلس التعاون مع المنظمات الدينية لدى الرئاسة الروسية: "بالأمس قتل طيّار رائع".

وأضاف حسون، المعروف باسم "مفتي البراميل"، بحسب وكالة "نوفوستي": إن السوريين والروس يضحون معًا بدمائهم.

وتذكّر "مفتي الأسد"، في حديثه أمام الوفد الموجود في سورية، مقتل الممرضتين الروسيتين في حلب في ديسمبر 2016 خلال تعرض مستشفى عسكري روسي للقصف.

وكان مراسل "شبكة الدرر الشامية"، ذكر أول أمس أن الطيار الروسي الذي أسقط الثوار طائرته، هبط بمظلته، إلا أن المدنيين تجمعوا حوله وقاموا بقتله.

وكانت "هيئة تحرير الشام"، تبنت عملية إسقاط الطائرة الروسية "سوخوي 25"؛ إذ قالت وكالة "إباء" الناطقة باسمها: إن "كتيبة الدفاع الجوي التابعة للهيئة أسقطت الطائرة بصاروخ "م/ط" محمول على الكتف فوق سماء سراقب بريف إدلب".

عدد المشاهدات 105
وسم :

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top