"هاآرتس": مصر رفضت الاقتراح الأوروبي الخاص بميناء غزة

20:44 11 أغسطس 2014 الكاتب :   سامح أبوالحسن
ذكرت صحيفة "هاآرتس" العبرية، أن مصر رفضت بشدة الاقتراح الذي قدمه الاتحاد الأوروبي بإعادة تأهيل ميناء غزة، وفتح مسار بحري للمسافرين والبضائع بين غزة وقبرص بإشراف أوروبي، بحسب "اليوم السابع".

ذكرت صحيفة "هاآرتس" العبرية، أن مصر رفضت بشدة الاقتراح الذي قدمه الاتحاد الأوروبي بإعادة تأهيل ميناء غزة، وفتح مسار بحري للمسافرين والبضائع بين غزة وقبرص بإشراف أوروبي، بحسب "اليوم السابع".

وأوضحت الصحيفة "الإسرائيلية"، أن رفض القاهرة جاء بسبب المخاوف من أن يساهم هذا الاقتراح في فصل غزة عن الضفة الغربية والمس بالوحدة الفلسطينية، كما أنه سيمس بالسيطرة المصرية على معبر رفح.

وقالت الصحيفة العبرية: إن رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض في القاهرة، عزام الأحمد، كان هدد بمغادرة الوفد لمصر إذا لم تقدم "إسرائيل" رداً على المطالب الفلسطينية، وبعدها أعلن أن الوفد قرر تمديد وجوده في القاهرة لمدة 24 ساعة، لمواصلة المفاوضات مع مصر، حتى تم الإعلان مساء أمس عن هدنة جديدة لمدة 72 ساعة.

ولفتت الصحيفة العبرية إلى أنه لأول مرة تتفاوض "إسرائيل" مع وفد فلسطيني من حكومة الوحدة الفلسطينية، يضم حركة "حماس" التي تعتبرها كياناً إرهابياً، بطريقة غير مباشرة مضيفة أنه لهذا السبب فلن تجري مفاوضات مباشرة بين الجانبين.

وأشارت "هاآرتس" إلى أن ممثلي "حماس" و"الجهاد الإسلامي" انضموا إلى اجتماعات مشتركة، تماماً مثلما انضم وفد منظمة التحرير الفلسطينية والوفد الأردني في مؤتمر مدريد عام 1991م ومحادثات لاحقة في واشنطن، وكانت "إسرائيل" تعتبر حينها منظمة التحرير منظمة إرهابية، مضيفة أن إصرار "إسرائيل" على رؤية الحكومة الفلسطينية بأنها "كيان إرهابي" عقد الأمور بالنسبة لها.

وأشارت "هاآرتس" إلى أنه سبق دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، قيام الفصائل الفلسطينية بإطلاق 35 صاروخاً وقذيفة "هاون" من قطاع غزة، كما هاجم سلاح الجو "الإسرائيلي"، أمس، أكثر من 40 هدفاً في القطاع، قتل خلالها 4 فلسطينيين بينهم طفل يبلغ من العمر 14 عاماً وامرأة تبلغ 37 عاماً وباحث من تنظيم "ميزان لحقوق الإنسان" ومواطن مدني فلسطيني بسبب قصف منزله، كما أصيب 25 مواطناً آخرون، لافتة إلى أنه وحسب وزارة الصحة الفلسطينية فقد بلغ عدد الشهداء حتى أمس الأحد 1935 شهيداً.

 

عدد المشاهدات 640

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top