الاحتلال يخرق التهدئة ويقصف شرق غزة

11:01 21 يوليو 2018 الكاتب :   وكالات

قصفت المدفعية "الإسرائيلية"، صباح اليوم السبت، نقطة رصد تابعة لأحد الفصائل الفلسطينية، شرقي مدينة غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال مراسل "الأناضول"، نقلاً عن شهود عيان: إن مدفعية الجيش "الإسرائيلي" أطلقت ثلاث قذائف تجاه نقطة رصد تابعة لجناح عسكري لأحد الفصائل شرقي مدينة غزة.

ويعتبر هذا أول قصف يخرق التهدئة التي توصل إليها الطرفان الفلسطيني و"الإسرائيلي"، أمس الجمعة، بجهود مصرية وأممية، بعد ازدياد وتيرة الأوضاع.

وتسبب القصف "الإسرائيلي" أمس باستشهاد 4 فلسطينيين، 3 منهم عناصر في "كتائب القسام" التابعة لـ"حماس".

بدوره، أعلن الجيش "الإسرائيلي" في بيان له، اليوم السبت، أن دبابات "إسرائيلية" قصفت موقعاً لحركة "حماس" شمال قطاع غزة رداً على تسلل عدد من المشتبه بهم عبر السياج المحيط بالقطاع.

وأضاف: عاد المشتبه فيهم إلى داخل قطاع غزة.

ولم تعلن وزارة الصحة الفلسطينية في غزة عن أي إصابات نتيجة القصف المدفعي.

وأمس الجمعة، أعلنت حركة "حماس" عن التوصل لتهدئة مع "إسرائيل"، في قطاع غزة، بعد جولة من التصعيد، أسفرت عن استشهاد 4 فلسطينيين، ومقتل جندي "إسرائيلي".

وقال فوزي برهوم، الناطق باسم الحركة، في تصريح مقتضب وصل "الأناضول": "بجهود مصرية وأُممية، تم التوصل للعودة للحالة السابقة من التهدئة بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية"، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

عدد المشاهدات 770
وسم :

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top