الجزائر: فحص طبي إجباري للتلاميذ والأساتذة والإداريين بداية الدخول المدرسي

10:05 28 أغسطس 2018 الكاتب :   وكالات

ستخضع، وزارة التربية في الجزائر كافة أعضاء الجماعة التربوية من تلاميذ والطاقم الإداري والتربوي للفحص الطبي، في بداية الدخول المدرسي، من قبل وحدات الكشف والمتابعة، بصفة يومية إلى غاية القضاء نهائيا على وباء الكوليرا، فيما نصبت “خلية طوارئ” لمواجهة الوباء تشرف عليها شخصيا وتعمل 24 ساعة على 24 ساعة دون توقف.

علمت “الشروق”، أن التلاميذ والأساتذة والإداريين معنيون بالفحص الطبي الذي سينطلق بداية الدخول المدرسي بصفة إجبارية، حيث سيتم إخضاعهم للمراقبة الطبية يوميا ودون توقف من قبل أطباء الصحة المدرسية، وذلك إلى غاية حصر الوباء والقضاء عليه بصفة نهائية قبل وصوله للمدارس، وذلك في إطار المحافظة على صحة وسلامة الجميع.

وأضافت، المصادر، أن رؤساء المؤسسات التربوية ملزمون من جهتهم، بإرسال تقارير يومية عن وضعية الداء في الوسط المدرسي إلى مديري التربية للولايات، الذين يقومون بدورهم برفع تقارير لوزارة التربية أي لخلية “الطوارئ” التي تعمل دون توقف 24 ساعة على 24 ساعة، وتحت وصاية الأمانة العامة وتضم إطارات من الوزارة وتشرف عليها الوزيرة شخصيا، ليتم إرسال التقارير في نهاية المطاف إلى وزارة الصحة في إطار التنسيق بين القطاعات الوزارية المعنية.

وبخصوص الدخول المدرسي المقبل المقرر في الخامس سبتمبر المقبل، أكدت مصادرنا أن الوزارة أعطلت تعليمات خلال أشغال الندوة الوطنية التي نظمتها أول أمس الأحد بفتح أبواب مديريات التربية طيلة أيام الأسبوع صباحا ومساء لاستقبال أولياء التلاميذ والاستماع لانشغالاتهم والعمل على معالجتها وتسويتها، مع ضرورة تواجد المديرين بمؤسساتهم التربوية وعدم مغادرتها، إلى جانب العمل على تسوية الكتاب المدرسي بتمكين كل تلميذ من اقتناء كتبه المدرسية في الآن.

عدد المشاهدات 395

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top