"حماس": لا جديد في ملف الجنود الصهاينة الأسرى

16:04 19 يناير 2019 الكاتب :   وكالات

قالت حركة "حماس"، اليوم السبت: إن حكومة الاحتلال "غير جاهزة" لصفقة تبادل أسرى جديدة، مشيرةً إلى أنه "لا جديد" في هذا الملف.

وقال المتحدث باسم الحركة، فوزي برهوم، في تصريح خاص لوكالة "الأناضول": إن الاحتلال ليس جاهزا لصفقة تبادل أسرى جديدة".

وفي وقت سابق السبت، نقلت صحيفة "العربي الجديد" عن مصادر من الحركة لم تسمها، أن حكومة الاحتلال اتصالات "غير مباشرة" لتحريك صفقة التبادل، قبل الانتخابات الإسرائيلية المقررة في أبريل المقبل.

وأضاف برهوم بهذا الخصوص: لا جديد في ملف الجنود الصهاينة الأسرى.

وتحتجز "حماس" منذ عام 2014، أربعة صهاينة، بينهم جنديان لم يعرف حتى اليوم مصيرهم، وترفض الحركة تقديم معلومات عما إذا كان المحتجزين على قيد الحياة.

وتطالب "حماس" بضرورة إطلاق سراح أسرى "صفقة شاليط" الذين تم إعادة اعتقالهم، كمقدمة لأي مفاوضات حول صفقة تبادل ثانية.

"وأبرمت الحركة في أكتوبر 2011، صفقة تبادل مع الاحتلال بوساطة مصرية، تم بموجبها إطلاق سراح 1027 معتقلا فلسطينيا، مقابل إطلاق "حماس سراح الجندي جلعاد شاليط، الذي كان محتجزا لديها.

لكن الاحتلال أعاد في يونيو 2014 اعتقال 60 من الفلسطينيين المفرج عنهم، من الضفة الغربية.

عدد المشاهدات 238

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top