طباعة

    روبرت جيتس يتوقع فشل استراتيجية أوباما ضد داعش

18:10 20 سبتمبر 2014 الكاتب :   سامح أبوالحسن
قال وزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت جيتس يوم، إنه يتعين على الرئيس باراك أوباما نشر قوات أمريكية على الأرض لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميًا)، منتقدًا استراتيجية أوباما الرامية لشن غارات جوية مكثفة للقضاء على داعش.

قال وزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت جيتس يوم، إنه يتعين على الرئيس باراك أوباما نشر قوات أمريكية على الأرض لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميًا)، منتقدًا استراتيجية أوباما الرامية لشن غارات جوية مكثفة للقضاء على داعش.

واستبعد جيتس - في تصريحات أوردتها مجلة (بوليتيكو) الأمريكية، نجاح الغارات الجوية التى تشنها واشنطن في تدمير "داعش" والقضاء عليه، ولاسيما حتى توجه الإدارة الأمريكية للاعتماد على الجيش العراقي أو قوات البيشمركة لقتال "داعش". 

وأكد وزير الدفاع الأمريكي السابق "أن وجود قوات برية أمريكية على الأرض في العراق لمحاربة داعش من شأنه إنجاح استراتيجية أوباما الرامية للقضاء على هذا التنظيم، ولكنه حتى مع تكرار الغارات الجوية ضد "داعش" فإنه يضع نفسه في فخ".

وأشارت المجلة الأمريكية إلى أن تصريحات جيتس تأتي في أعقاب تأكيد الرئيس الأمريكي في كلمة ألقاها في قاعدة للقوات الجوية الأمريكية، أن بلاده لن تخوض مهام قتالية برية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق، وقال أوباما إنه لن يلتزم "بخوض حرب برية أخرى في العراق"، أما في سوريا، فقد أعلن أوباما أن الولايات المتحدة ستسلح المعارضة "المعتدلة"، في حين أن المعارضة المسلحة على الأرض تخضع لسيطرة "جهاديين"، أشدهم بأسًا تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب كوبيرن. 

كانت فرنسا أعلنت في وقت سابق أنها شرعت في تسيير مهمات استطلاع جوية في الأجواء العراقية، فقد قال وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لو دريان للوحدات الفرنسية العاملة في قاعدة الظفرة الجوية في دولة الإمارات، "هذا الصباح بالتحديد، سيجري تسيير أولى رحلات الاستطلاع بالاتفاق مع السلطات الإماراتية والعراقية".

وكانت بريطانيا قد كشفت الشهر الماضي أن طائرات بريطانية تشارك في مهمات جمع المعلومات الاستخبارية في الأجواء العراقية.

عدد المشاهدات 741