رئيس المحكمة العليا الجزائري للقضاة: كونوا في مستوى تطلعات الشعب

17:18 15 يونيو 2019 الكاتب :   الأناضول

دعا الرئيس الجديد للمحكمة العليا بالجزائر "عبد الرشيد طبي" القضاة إلى أن يكونوا في مستوى تطلعات الشعب؛ للعيش في مجتمع عادل في بلاد تشهد حملة ضد الفساد مست رموزا محسوبة على نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

جاء ذلك في كلمة لـ"طبي"، اليوم السبت، بمقر المحكمة العليا خلال مراسم تنصيبه رئيسا للهيئة خلفا للمقال لسليمان بودي، وذلك بحضور وزير العدل سليمان يراهمي.

وقال طبي "عندي طموح كبير لخدمة القضاء والاستجابة لتطلعات المواطنين خاصة في هذه المرحلة التي أصبحت فيها استقلالية القضاء مطلبا اجتماعيا بامتياز" .

وكان طبي يشير إلى مطالب يرفعها متظاهرون في كل جمعة بالجزائر منذ قرابة أربعة اشهر لرحيل رموز نظام بوتفليقة عن السلطة ومحاسبة كل من تورط في قضايا فساد.

وباشر القضاء الجزائري منذ أسابيع تحقيقات مع مسؤولين من حقبة بوتفليقة، أفضت لايداع الحبس المؤقت، رئيسي الوزراء السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال ووزراء ورجال أعمال محسوبين على الرئيس المستقيل.

وشدد الرئيس الجديد للمحكمة العليا "انا واع كل الوعي أن التحديات التي تعيشها العدالة في هذه المرحلة تفرض علينا جميعا كقضاة وموظفي القضاء توحيد الصفوف لكي نكون في مستوى تطلعات الشعب الجزائري".

وحسب طبي فتطلعات الشعب هي "العيش في مجتمع عادل وهو طموح مشروع تخدمه سلطة قضائية مستقلة يقوم كافة أعضائها بالدور المنوط به على أحسن وجه".

من جهته، قال وزير العدل سليمان براهمي في كلمته: "العدالة في بلادنا هي اليوم أمام مسؤولية تاريخية مهمة ومصيرية وهي السند لبناء الثقة وتحقيق تطلعات المواطنين إلى تطبيق القانون بروحه ونصه على الجميع دون استثناء".

وتابع أن "القضاء يقوم بمكافحة الفساد تحت وازع تطبيق القانون والحياد".

عدد المشاهدات 132
وسم :

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top