مقتل 12 مدنياً بقصف جوي للنظام السوري على ريف إدلب

13:35 16 يوليو 2019 الكاتب :   محرر الشؤون العربية

قتل 12 مدنياً وأصيب آخرون، اليوم الثلاثاء، نتيجة قصف جوي نفّذته طائرات حربية تابعة للنظام السوري، على ريف إدلب، شمال غربي سورية.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"العربي الجديد": إن طائرة حربية استهدفت منازل المدنيين في بلدة معرشورين، جنوب شرقي إدلب، ما أدى إلى مقتل 12 مدنياً وإصابة آخرين بجراح.

وأضاف المصدر أن خمسة مدنيين آخرين أصيبوا بجراح نتيجة قصف جوي مماثل استهدف مدينة جسر الشغور، شمال غربي إدلب.

كما أشار إلى أن غارات مماثلة استهدفت مدينة خان شيخون وقرى وبلدات حنتوتين وجرجناز وعين الباردة ودير سنبل في ريف إدلب، واقتصرت الخسائر على المادية.

كما تعرضت مورك وكفرزيتا ومناطق سكنية أخرى في ريف حماة الشمالي لقصف جوي، نفّذته طائرات حربية روسية، ولم يسفر عن إصابات.

وقال فريق "منسقو استجابة سورية": إن روسيا والنظام السوري قتلا أكثر من 967 مدنياً في الشمال السوري، في الحملة الأخيرة التي بدأت في الثاني من فبراير إلى 15 يوليو.

وأوضح الفريق في تقرير أصدره، أمس الإثنين، أن بين القتلى أكثر من 273 طفلاً، وأشار إلى أن العمليات العسكرية العدائية من قبل قوات النظام وروسيا على مناطق شمال غربي سورية تسببت بنزوح أكثر من 654717 نسمة.

وأضاف التقرير أن الحملة شهدت استهداف أكثر من 143 نقطة، 48 منها عبر الأسلحة الأرضية، و38 تم استهدافها بطيران النظام الحربي، و29 نقطة بالطيران الحربي الروسي، و28 بالطيران المروحي التابع لقوات النظام.

عدد المشاهدات 167
وسم :

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top