جنوب السودان.. مشار يصل أديس أبابا لبحث تنفيذ اتفاق السلام

16:27 21 أغسطس 2019 الكاتب :   وكالات

وصل زعيم المعارضة في دولة جنوب السودان ريك مشار، العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الأربعاء، قادما من مقر إقامته بالخرطوم، لتقديم إرشادات فنية لفريق المعارضة المشارك في الاجتماع التشاوري الذي دعت إليه وساطة الهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا "إيغاد".

وقال مدير الإعلام بالمعارضة المسلحة فوك بوث بالوانق، للأناضول: "مشار وصل أديس أبابا ظهر اليوم، لتقديم نصائح فنية لفريق التفاوض التابع للمعارضة، لأن القضايا المطروحة للنقاش غاية في الأهمية، لذلك يريد أن يساعد في تقديم حلول إذا وصل الاجتماع إلى طريق مسدود".

وفي وقت سابق الأربعاء، التأم بالعاصمة الإثيوبية اجتماع ضم فرقاء جنوب السودان الموقعين على اتفاقية السلام بدعوة من "إيغاد"، لبحث تنفيذ بنودها خلال الفترة المتبقية من عمر الفترة ما قبل الانتقالية.

وفي 5 سبتمبر/ أيلول 2018، وقع الفرقاء في جنوب السودان بالعاصمة الإثيوبية، اتفاقا نهائيا للسلام.

ونص الاتفاق على فترة ما قبل انتقالية مدتها 8 أشهر، لإنجاز بعض المهام والترتيبات الأمنية والإدارية والفنية التي تتطلبها عملية السلام، التي تنتهي بإعلان حكومة انتقالية لفترة 36 شهرا، ثم إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

لكن مرت الأشهر الثمانية دون الانتهاء من بعض تلك المهام، لتتفق الأطراف مجددا، في مايو/ أيار الماضي، على تمديد تلك الفترة 6 أشهر إضافية، تنتهي منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وحتى الآن، استطاعت الأطراف تنفيذ بعض الجوانب المتعلقة بتكوين اللجان والمفوضيات المتخصصة بتنفيذ اتفاق السلام مثل "مفوضية مراقبة تنفيذ اتفاق السلام"، و"آلية وقف إطلاق النار"، و"مفوضية الدستور"، لكنها لم تنته من بند الترتيبات الأمنية الخاص بتجميع وتدريب وتوحيد قوات الحكومة والمعارضة، إلى جانب حسم قضية عدد الولايات وحدودها.

وانفصل جنوب السودان، عن السودان عبر استفتاء شعبي في 2011، وشهد منذ 2013 حربا أهلية بين القوات الحكومية والمعارضة، اتخذت بعدا قبليا.

عدد المشاهدات 44

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top