العراق.. عبدالمهدي يأمر باعتقال محتجين يقطعون طرقاً حيوية

12:19 07 نوفمبر 2019 الكاتب :   الأناضول

أعلن عبدالكريم خلف، المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، اليوم الخميس، صدور أوامر من الأخير باعتقال من يقطعون الطرق في بغداد والمحافظات.

ونقلت قناة "العراقية" شبه الرسمية عن خلف قوله: إن أوامر صدرت إلى القوات الأمنية (الجيش والشرطة) تقضي بتطبيق القانون فوراً.

وأضاف أن الأوامر تتضمن اعتقال المخربين الذين يقطعون الطرق وإحالتهم إلى القضاء.

ويمثل هذا القرار تصعيداً من جانب الحكومة، قد ينجم عنه صدامات عنيفة بين قوات الأمن والمتظاهرين الذي يطالبون برحيل الحكومة والنخب السياسية "الفاسدة".

ويقطع المحتجون العراقيون عشرات الطرق في بغداد ومحافظات الوسط والجنوب، في مسعى لفرض العصيان المدني والضغط على الحكومة لتقديم استقالتها.

وشمل القطع طرقاً حيوية من بينها الطرق المؤدية إلى ميناء أم قصر، أكبر موانئ البلاد، ومصفاة للنفط في محافظة ذي قار جنوبي البلاد.

وصباح الخميس، أخلى المحتجون الطرق المؤدية إلى الميناء والمصفاة، قبل أن يعاود عشرات المحتجين الغاضبين من غلق الطرق المؤدية للميناء بعد فترة وجيزة.

وتقول الحكومة: إن قطع الطرق المؤدية إلى الميناء منذ أكثر من أسبوع كلفت الدولة خسائر تقدر بـ6 مليارات دولار، وأعاق دخول مواد غذائية رئيسة للبلاد.

ويشهد العراق منذ 25 أكتوبر الماضي موجات احتجاجية مناهضة للحكومة، وهي الثانية من نوعها بعد أخرى سبقتها بنحو أسبوعين.

وتخللت الاحتجاجات أعمال عنف واسعة خلفت 275 قتيلًا على الأقل، فضلاً عن آلاف الجرحى في مواجهات بين المتظاهرين من جهة وقوات الأمن ومسلحي فصائل مقربة من إيران من جهة أخرى.

عدد المشاهدات 308

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top