ترمب: انتهت مرحلة إرهاب سليماني

08:32 04 يناير 2020 الكاتب :   محرر الشؤون العربية

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب: إن بلاه أقدمت على اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني من أجل وقف الحرب لا لبدئها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها ترمب، أمس الجمعة، في ولاية فلوريدا، حول مقتل سليماني في قصف أمريكي بالعاصمة العراقية بغداد، بحسب "الأناضول".

وأشار ترمب إلى أن سليماني كان مسؤولاً عن مقتل العديد من الأمريكيين في المنطقة خلال سنوات طويلة، تحت قيادة الحرس الثوري الإيراني.

وأكد أن الولايات المتحدة نفذت اغتيال سليماني؛ لأنه كان يخطط لشن هجمات جديدة، لذلك رغبنا في وقف هذه الهجمات.

وشدد ترمب على أنّ بلاده ستفعل كل شيء من أجل حماية دبلوماسييها وأفرادها وحلفائها، في إشارة إلى اقتحام متظاهرين السفارة الأمريكية في بغداد مؤخراً.

وأضاف في هذا الصدد: "إنْ ألحقتم ضرراً بهم (دبلوماسيينا وأفرادنا وحلفائنا)، فإننا سنجدكم ونقضي عليكم".

وتابع ترمب: "لقد انتهت مرحلة إرهاب سليماني، وكان يجب القضاء عليه من قبل، حيث إنه كان من الممكن إنقاذ العديد من الأرواح لو حصل هذا".

وأكد ترمب أنه يكنّ احتراماً كبيراً للشعب الإيراني، قائلاً: "لا نسعى وراء تغيير النظام في إيران، ولكن يجب إنهاء حروب النظام الإيراني بالوكالة في المنطقة على الفور".

وأكد استعداد الولايات المتحدة لاتخاذ كافة الخطوات اللازمة إن استُهدف أمريكي في أي بقعة في العالم.

وأعلنت الولايات المتحدة، فجر أمس الجمعة، مقتل قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في جوية غارة أمريكية.

وقتل إلى جانب سليماني أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، و8 أشخاص كانوا برفقتهما، إثر قصف أمريكي استهدف سيارتين كانوا يستقلونهما على طريق مطار بغداد بعد منتصف ليل الخميس الجمعة.

ويأتي هذا التصعيد بعد أعمال عنف رافقت تظاهرات أمام سفارة واشنطن في بغداد يومي الثلاثاء والأربعاء؛ احتجاجاً على قصف الولايات المتحدة كتائب "حزب الله" العراقي المقرب من إيران، الأحد، ما أدى إلى مقتل 28 مسلحاً وإصابة 48 آخرين، في محافظة الأنبار (غرب).

عدد المشاهدات 50

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top