المسجد الأقصىى: الهجمة الصهيونية تتواصل ودعوة إلى "النفير العام والرباط داخل المسجد"

09:56 13 أبريل 2014 الكاتب :   شعبان عبد الرحمن
.تتو اصل الهجمة الصهيونية علي المسجد الأقصي التي بدات صباح اليوم الأحد بهجوم من قوات الشرطة والمستوطنين علي المرابطين داخل المسجد والذين يتوافدون يوميا للرباط داخل المسجد لحمايته من هجمات المستوطنين واعتداءاتهم في حماية قوات الأمن.

 تتو اصل الهجمة الصهيونية علي المسجد الأقصي التي بدات صباح اليوم الأحد بهجوم من قوات الشرطة والمستوطنين علي المرابطين داخل المسجد والذين يتوافدون يوميا للرباط داخل المسجد لحمايته من هجمات المستوطنين واعتداءاتهم في حماية قوات الأمن.

وقد دعا الشيخ ناجح بكيرات مدير المسجد الأقصي  عبر وكالة  الأناضول للأنباء  إلى "النفير العام والرباط في المسجد الأقصى مساء اليوم الأحد وذلك  قبيل موجات الاقتحام المتوقعة للمتطرفين اليهود غداً الاثنين".

وقال الشيخ بكيرات: "اليوم أدعو إلى النفير العام، من المقدسيين، عرب الداخل الفلسطيني، المواطنين في الضفة وغزة، للوقوف مع المسجد الأقصى، في أصعب مرحلة من تاريخه" .

وأوضح بكيرات أن "النفير يجب أن يبدأ من مساء اليوم وحتى نهاية الشهر الجاري" .

وتابع بكيرات  قائلا : "رصدنا منذ الأسبوع الماضي، توجهات للمستوطنين للتعبئة من أجل اقتحام كبير للمسجد الأقصى، ومحاولات لتقديم قرابين الأعياد داخل ساحاته".

واستطرد بكيرات: "اليوم أوجه عبر الأناضول للأمة، للدول، المؤسسات والمنظمات، نداء من أجل الوقوف في مواجهة سياسات "إسرائيل" التي باتت تظن نفسها طليقة اليد في تعاملها مع المسجد الأقصى" .

واشار بكيرات وكالة الأناضول للأنباء: إن "المواجهات اندلعت صباح اليوم  بعد محاولة أعداد من المستوطنين الدخول بشكل استفزازي للمسجد الأقصى، حيث ووجه الاقتحام بالتكبير والتهليل".

وقال شهود عيان أن القوات الصهيوينية أغلقت بوابات المسجد أمام المصلين وحاصرت المصلين في المصلى القبلي في المسجد وطلبت منهم الخروج.ثم قامت باقتحامه واشتبكت مع المرابطين، كما قامت بإطلاق القنابل المسيلة ل

ولفت حارس من حراس المسجد رفض ذكر اسمه  إلى"تواجد في المسجد منذ ساعات الصباح الباكر اليوم العشرات من المصلين خشية قيام الجماعات "الإسرائيلية" المتطرفة باقتحام المسجد"، مضيفا أن "القوات الإسرائيلية هي من بادرت بالاعتداء على المصلين".

ونقلت وكالة  الاناضول عن الشرطة الصهيونية إصابة شرطيين أصيبا كما أصيب 4 من المرابطين في المسجد الأقصى إثر مواجهات بين الطرفين  داخل المسجد.

 واعترف الشرطة في بيان لها المسجد الاقصي لاخراج من اسماهم  بالمخلين بالنظام من داخل داخل المسجد وهم في الحقيقة مرابطون يتوافدون يوميا من داخل فلسطين 48 لحماية المسجد من اقتحامات المستوطنين المتطرفين ومحاولات احتلاله .

وكانت مؤسسات ومنظمات صهيونية قد دعت لاقتحام المسجد الأقصى وتقديم قرابين فيه من يوم غدٍ الاثنين 14 أبريل 2014م.

   وتعد تلك الهجمة  من أخطر الهجمات التي يتعرض لها المسجد الأقصي علي مدار العام ،حيث  يتعرض لحصار متواصل ومنع المصلين من الدخول خاصة الشباب وحفر شبكة كثيفة من الأنفاق تحت أساساته بزعم البحث عن آثار كما يتعرض لمحاولات احتلال أجزاء منه لتخصيصها كمصلي لليهود كما حدث في المسجد الإبراهيمي في الخليل .

ويواجه الفلسطينيون المقدسيون وفي جميع أنحاء فلسطين 48 تلك الهجمة بحملات الرباط  حيث يتواصل تدفق قوافل المرابطين من أراضي فلسطين 48 للرباط في المسجد علي مدار الساعة.

 

 

 

 

عدد المشاهدات 1081

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top