إسرائيل تقرر إغلاق "الحرم الإبراهيمي" يومي الأربعاء والخميس

11:44 14 أبريل 2014 الكاتب :   الأناضول
بحجة الاحتفال بعيد "الفصح" اليهودي، بحسب مدير أوقاف مدينة الخليل

 بحجة الاحتفال بعيد "الفصح" اليهودي، بحسب مدير أوقاف مدينة الخليل، قررت السلطات الصهيونية إغلاق "الحرم الإبراهيمي" الشريف في مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية، يومي الأربعاء والخميس المقبلين، بحجة الاحتفال بعيد "الفصح" اليهودي، الذي يبدأ اليوم الإثنين 14 أبريل 2014م ويستمر أسبوعاً.

وقال مدير أوقاف الخليل، تيسير أبو سنينة، في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، إن:"الجانب "الإسرائيلي" أبلغنا بإغلاق الحرم الإبراهيمي منذ صباح بعد غدٍ الأربعاء وحتى مساء اليوم التالي (الخميس)".

وأشار إلى أن الجانب "الإسرائيلي" يغلق الحرم أمام المصلين المسلمين في الأعياد اليهودية ويفتحه أمام اليهود، بحجة توفير الأمن للمستوطنين، وإتاحة الفرصة لإقامة المستوطنين لشعائرهم التلمودية".

ومنذ عام 1994م يُقسّم الحرم، الذي يُعتقد أنه بُني على ضريح نبي الله إبراهيم عليه السلام، إلى قسمين،  قسم خاص بالمسلمين، وآخر باليهود، إثر قيام مستوطن يهودي بقتل ثلاثين مسلماً أثناء تأديتهم صلاة الفجر في الحرم في 25 فبراير 1994م.  

ويسمح الكيان الصهيوني للمصلين المسلمين بدخول الجزء الخاص بهم في الحرم الإبراهيمي طوال أيام السنة، فيما تسمح لهم بدخول الجزء الخاص باليهود في عشرة أيام فقط في السنة، وذلك خلال الأعياد الإسلامية، وأيام الجمعة وليلة القدر من شهر رمضان، فيما تسمح لليهود بدخول القسم المخصص لهم طوال أيام السنة، وبدخول الحرم كله في بعض الأعياد اليهودية.

يأتي ذلك بالتزامن مع تشديدات أمنية بدأت الشرطة الصهيونية في فرضها منذ ساعات فجر اليوم، في مدينة القدس وضواحيها، فضلاً عن رفع حالة التأهب القصوى في مختلف المدن الفلسطينية المحتلة، وذلك خلال عيد "الفصح"، في وقت تتواجد فيه حشود كبيرة من الفلسطينيين داخل ساحات المسجد الأقصى، تحسباً لاقتحامات صهيونية في هذا العيد.

 

 

ا

عدد المشاهدات 124119

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top