"IHH" التركية تتكفل بـ1044 يتيما لبنانيا وسوريا وفلسطينيا في لبنان بـ600 ألف دولار سنويا

13:16 15 أبريل 2014 الكاتب :   الأناضول

في إطار تنظيمها السنوي لـ''أيام التضامن مع الأيتام'' وعلى هامش الاحتفالات بيوم اليتيم العالمي، اختتم وفد من هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (IHH) صباح اليوم الثلاثاء زيارة استمرت 3 أيام الى لبنان، جال خلالها على مختلف مراكز إيواء الأيتام اللبنانيين والفلسطينيين والسوريين، وعلى مناطق إيواء النازحين السوريين.

واطلع الوفد خلال جولاته في العاصمة بيروت ومناطق البقاع شرق لبنان ومدن الشمال والجبل على أوضاع مئات الأيتام الذين تتكفل الهيئة بهم، إضافة لمعاينة عشرات من مخيمات اللاجئين السوريين بهدف تقييم أحوالها وتقديم مزيد من المساعدات لها.

وقال حسن آيناجي مساعد رئيس هيئة الإغاثة الإنسانية التركية، أن الهيئة تتكفل حاليا بـ1044 يتيم لبناني وفلسطيني وسوري في لبنان بالتعاون مع عدة جمعيات ومراكز إيواء.

وقال آيناجي للـ"الأناضول" أن الهيئة تقدم سنويا لهؤلاء الأيتام أكثر من 600 ألف دولار أمريكي سنويا "بهدف الاهتمام بهم ومساعدتهم على إكمال تعليمهم وتأمين بعض من احتياجاتهم".

ولفت الى أن وفد الهيئة المكون من عشرة أشخاص، الذي حضر الى لبنان من أجل مشاركة الأيتام واللاجئين يوم اليتيم العالمي، زار على مدى 3 أيام عدة مخيمات للاجئين السوريين في مدينة بعلبك وبلدة عرسال شرق البلاد، ومنطقة عكار في الشمال بالتنسيق مع اتحاد الجمعيات الإغاثية.

ويوم اليتيم هو يوم عالمي مخصص للطفل اليتيم ويتم الاحتفال به في الجمعة الأولى من شهر أبريلمن كل عام.

وأشار آيناجي الى أن الوفد شارك في عدة احتفالات ثقافية وترفيهية أقيمت للأيتام في منطقة كترمايا في جبل لبنان بالتعاون مع جمعية الوعي والمساواة الخيرية، وفي بيروت بالتعاون مع مؤسسة الغوث الإنساني.

وأوضح أن وفد الهيئة قدم للنازحين السوريين في هذه الجولة 1400 حصة غذائية، مؤكدا أن الهيئة ستقدم مزيدا من المساعدات المختلفة في المستقبل "نظرا لتفاقم الأوضاع الإنسانية والمعيشية للاجئين في لبنان".

يذكر أن الإغاثة الإنسانية التركية تقدم مساعدات منتظمة لحوالي 60 ألف يتيم في 41 دولة، إضافة لمعونات دورية لأكثر من 100 ألف يتيم في مختلف أنحاء العالم.

والهيئة هي جمعية خيرية تركية تعمل في 120 دولة، تأسست عام 1992.

 

عدد المشاهدات 744

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top