تقرير: مسلمات في كمبوديا تعرضن للاغتصاب والعنف الجنسي

17:55 08 يونيو 2014 الكاتب :   احمد الشلقامي
الخمير الحمر الذين كانوا يعارضون كل الأديان، استهدفوا بشكل خاص المسلمين أصحاب اللغة والعادات المختلفة

كشف التقرير الذي أعده مشروع الدفاع الكمبودي، المعني بتقديم المساعدة القانونية لضحايا نظام الخمير الحمر عشرات الشهادات عن تعرض المسلمات في كمبوديا للاغتصاب والعنف الجنسي خلال فترة حكم الخمير الحمر في السبعينيات.

وأكد التقرير الذي نشر تفاصيله موقع شبكة أنا مسلم الإخبارية أن الخمير الحمر الذين كانوا يعارضون كل الأديان، استهدفوا بشكل خاص المسلمين أصحاب اللغة والعادات المختلفة، وتقدر المجموعة الدولية لحقوق الأقليات أن ثلث مسلمي كمبوديا الذين يطلق عليهم "تشام"، على الأقل، قتلوا خلال عهد الخمير الحمر.

وقال التقرير: إن "العنف الجنسي كان فقط أحد الوسائل التي استخدمها الخمير الحمر لإيذاء الأقليات، في ظل بيئة معادية للأجانب، وتعرضت معظم النساء المسلمات العاملات في المعسكرات التي أنشأها الخمير الحمر في إطار سعيهم لبناء يوتوبيا زراعية، إلى التحرش الجنسي والاغتصاب، بل إن بعضهن تعرضن للاغتصاب قبل أن يتم إعدامهن، في حين تم تهديد الرجال المسلمين لإجبارهم على الصمت".

وكانت الأكاديمية الكمبودية المسلمة "فارينا سو" قد قالت في كتابها "عار كمبوديا: نساء التشام المسلمين في ظل حكم الخمير الحمر"، إن نساء التشام المسلمات أجبرن على الزواج من رجال الخمير، في إطار سياسة تسعى للقضاء على بعض الأقليات.

وأوردت فارينا في كتابها شهادات للعديد من النساء المسلمات عن العنف الجنسي الذي تعرضن له، أو كن شاهدات عليه، ومن ضمنها شهادة امرأة روت كيف أُعجب أحد مسؤولي الخمير الحمر بامرأة مسلمة جميلة، فقام أولاً بقتل زوجها، قبل أن يتناوب على اغتصابها مع 3 أشخاص أخرين ومن ثم قتلها هي الأخرى.

وأورد الكتاب أيضاً رواية إحدى شهود العيان عن تعرض النساء المسلمات للاستعباد الجنسي، حيث كانت شاهدة على تعرض مجموعة من حوالي 10 نساء للاغتصاب بشكل يومي لأكثر من أسبوع، ومن ثم قتلهن.

عدد المشاهدات 1336

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top