الدعوة الإلكترونية: 400 مهتدٍ عبر الحوار المباشر بالإنجليزية

15:11 22 مارس 2017 الكاتب :   الراي الكويتية

أعرب نائب مدير عام جمعية النجاة الخيرية للعلاقات العامة والموارد د. جمال الشطي، عن سعادته البالغة وامتنانه لما حققه مشروع الحوار المباشر باللغة الإنجليزية الذي تشرف عليه لجنة الدعوة الإلكترونية التابعة للجمعية من إنجازات نوعية؛ حيث حقق المشروع بحمد الله 400 مهتد ومهتدية من 49 دولة حول العالم، من خلال 4166 حواراً إيمانياً متخصصاً منذ إطلاقه في بداية عام 2015م.

وأضاف الشطي أن الدعوة إلى الله تعالى هي أشرف الأعمال وأرفعها وأكثرها أجراً، وأن اللجنة تحرص على أن تقوم مقام المحسنين وأهل الخير في القيام بهذا الواجب الكفائي من خلال ثلة طيبة من الدعاة والعلماء المتخصصين في محاورة غير المسلمين على اختلاف مشاربهم وتوجهاتهم الفكرية؛ فاللجنة تكرس عامة أعمالها وأنشطتها لخدمة هذا المشروع الرائد، فحيث يرِد إلى الداعية أو المحاور أي أسئلة أو استفسارات من فئات الملحدين فإن الداعية يسارع إلى الردود والإجابات من خلال المادة المتوافرة مسبقاً بموقع دعوة الملحدين بخمس لغات، فيما يستعين بمادة موقع "بشارة المسيح" المتميزة بلغتيه العربية والإنجليزية إذا كان المتحاور مسيحياً، وقد أضافت هذه التكاملية والشمولية ميزة كبيرة للجنة، انعكست بحمد الله على مخرجات هذه الأنشطة وترجمت إلى هذه الأعداد المتزايدة من المهتدين والمهتديات.

وقال: إن مهمة اللجنة لا تتوقف عن نطق هذا المهتدي للشهادتين، بل على العكس تماماً، فإن الجهد المبذول مع المهتدي عقب إشهاره الإسلام جهد مضاعف، حيث تقوم اللجنة بتوفير مواد ووسائط دعوية مرئية ومسموعة ومقروءة للمهتدي جميعها باللغة الإنجليزية لتساعده على فهم هذا الدين الجديد، وممارسة كافة شرائعه وفرائضه بصورة صحيحة خالية من أي شبهة تعصب أو غلو ناشئ عن سوء فهم لبعض النصوص الإسلامية، كما يقوم الداعية بصورة دورية بمتابعة المهتدين وتقديم كافة الاستشارات الدعوية، والحرص على أن يظل المهتدي في تواصل مستمر مع هذه الأجواء الإيمانية الصافية التي تمنع من عودة انزلاق قدميه إلى سحيق الكفر والضلال من جديد.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top