تركيا: العالم تحت تهديد العنصرية وكراهية الأجانب و"الإسلاموفوبيا"

13:57 18 أكتوبر 2017 الكاتب :   وكالات

قال نائب رئيس الوزراء، المتحدث باسم الحكومة التركية، بكر بوزداغ: إن جميع أنواع التطرف مثل التمييز والعنصرية وكراهية الأجانب و"الإسلاموفوبيا" هي بمثابة أوبئة تهدد العالم بأسره وليس بلدانها فحسب.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، اليوم الأربعاء، خلال افتتاح منتدى "تي آر تي وورلد" للسياسة والإعلام المنعقد في مدينة إسطنبول، حيث دعا إلى مكافحة تلك الأوبئة بشجاعة ومعرفة وحس سليم.

وأشار بوزداغ إلى أن العديد من المنظمات الإرهابية حولت العالم إلى بركة من الدماء عبر استغلالها للدين والعرق أو الاختلافات الأخرى وبعض الحقائق الاجتماعية.

وأعرب عن اعتقاده بأن مكافحة المنظمات الإرهابية وجميع أنواع التطرف لمنع إيجاد أرضية للإرهابيين والعمليات الإرهابية هي وظيفة مشتركة لا غنى عنها.

ولفت إلى أن العالم يواجه إعلاماً لا يعكس أو يتردد في عكس الحقائق التي تقع في أنحاء متفرقة من العالم، بسبب تهديدات وضغوط القوة المسيطرة عليه وعوامل أخرى.

وأضاف "لكن رغم تلك السلبيات هناك مؤسسات إعلامية تصدح بالحق أمام العالم وتعكس الحقيقة كما هي". 

في السياق ذاته، قال المدير العام لشبكة قنوات "تي أر تي" التركية الحكومية، إبراهيم أرَن، في كلمة خلال افتتاح المنتدى: إن الرؤية المتمثلة بإظهار المغيّبين وإسماع صوت من لا يسمح له بالتحدث، شكلا الدافع منذ اليوم الأول لتأسيس قناة "تي أر تي وورلد".

وأضاف: "هدفنا نقل صوت المظلوم والمضطهد، يعني من لا يسمع صوته، وليس صوت القوي".

وأشار إلى أن المسائل والقضايا التي تطرحها القناة عبر شاشتها على مدار العام، سيتم مناقشتها في المنتدى.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top