سامح ابو الحسن

سامح ابو الحسن

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

طالب النائب محمد هايف وزير المالية د. نايف الحجرف بتنفيذ وعده الذي قطعه أمام النواب أثناء مناقشة الاستجواب الذي كان مقدماً له من النائبين رياض العدساني، ود. بدر الملا، الأسبوع الماضي، والموافقة على تعديلات قانون التأمينات الاجتماعية، معلناً عزمه استجواب الوزير ما لم ينفذ وعده.

وقال هايف في تصريح بالمركز الإعلامي في مجلس الأمة: كما هو معلوم ومنشور تم الاتفاق مع وزير المالية بما تعهد به في يوم الاستجواب بإنهاء وإلغاء الفوائد الربوية من قانون التأمينات، وتم الحديث معه أيضاً في اليوم التالي بحضور عدد من النواب بهذا الأمر، وكان من المفترض أن يحضر الوزير اليوم أو من ينوب عنه اجتماع اللجنة المالية، حيث كان الواجب عليه الموافقة على التعديلات المقدمة على الفوائد الربوية، ولكن لم يحضر أحد.

وأضاف: كون الوزير لم يحضر اليوم فسأمنحه مهلة إلى الغد، فإما أن يحضر هو أو من ينوب قبل انتهاء اجتماع اللجنة المالية اليوم أو غداً للموافقة على التعديلات أو أن يتحمل المسؤولية لإخلاله وحنثه بالقسم الذي أقسم عليه مرتين أمام سمو الأمير وأمام أعضاء مجلس الأمة بأن يؤدي أعماله بالأمانة والصدق".

وأكد أن على الوزير مسؤولية في تنفيذ وعوده، كما أن على النواب مسؤولية أمام الشعب الكويتي بألا يمر هذا الأمر مرور الكرام.

وقال: هذه المنصة التي تعهد وهو يعتليها سوف يعود إليها قريباً إن لم ينفذ، وهذه رسالة للوزير إن كان لا يريد العودة للمنصة هذا الأسبوع.

أعلنت نماء للزكاة والتنمية المجتمعية بجمعية الإصلاح الاجتماعي عن انجازاتها التي قامت بها طيلة شهر رمضان المبارك، وقال مدير عام نماء للزكاة والتنمية المجتمعية د. محمد العمران إن نماء قامت خلال شهر رمضان المبارك بتوزيع 309780 وجبة في 85 موقعاً في جميع محافظات دولة الكويت ديرة الخير، فيما استفاد من مشروع إفطار الصائم من الأسر 4558 أسرة بمبلغ وقدره 150 ألف دينار كما قامت بتوزيع 240 ألف قنينة مياه من خلال مشروع سقيا الماء فيما قامت بتوزيع زكاة الفطر على 7047 أسرة في العديد من المناطق ومنها سعد العبدالله والقيروان والصباحية وضاحية عبدالله السالم.

وبيّن د. العمران أن نماء للزكاة والتنمية المجتمعية لمست تفاعلا وتسابقا طيبا من قبل الخيّرين ومساهمة مميزة خلال المشروعات الخيرية التي أطلقتها خلال شهر رمضان المبارك مما يعكس توجه أهل الكويت نحو خدمة إخوانهم وتفاعلهم وتكاتفهم ومساندتهم، وإدخال الفرحة على الضعفاء والفقراء والمساكين في هذا الشهر الكريم.

وأكد د. العمران أن نماء تسعى من خلال مشروعاتها التي أطلقتها إلى تحقيق التنمية المجتمعية والأمن الصحي والأمن المعيشي، مما يساهم إيجابا في تعزيز روح التكافل والتعاون على الخير في المجتمع، والاستجابة لحاجات الشرائح الفقيرة وذوي الدخول الضعيفة.

وأوضح د. العمران أن نماء للزكاة والتنمية المجتمعية أطلقت خلال شهر رمضان المبارك حملة «تراهم بينا» والتي تهدف إلى فك كرب المدينين الذين يعانون من أكثر من مشكلة مالية أثقلت كاهلهم الديون المتراكمة والأسر الأشد حاجة في مول 360، وقد شهدت الحملة شهدت اقبالا كبيرا من الجمهور المحب للعمل الخيري، حيث تجاوز 400ألف دينار.

وتوجه د. العمران بالشكر الى المتبرعين ومن ساهموا في نشر الحملة عبر مواقع التواصل مشيراً إلى أن نماء أيضا ركزت على مشروعاتها المتنوعة من مشروع سقيا الماء واستطاعت من خلاله توزيع أكثر من 240 ألف قنينة مياه على الصائمين.

وبين د. العمران أن نماء تبنت العديد من المشروعات ذات النفع المباشر لمستحقيها، واستطاعت الانتقال بالعمل الخيري من نظرة ضيقة تقتصر على الإحسان إلى المحتاجين إلى التنمية الشاملة للمجتمع، ففلسفة نماء تتمثل في البحث الدائم عن مشروعات خيرية غير مسبوقة تحتاج إلى الدعم وتتجاوز العمل الخيري التقليدي، حتى تتكامل الجهود وتتوزع الصدقات على أبوابها الصحيحة والمستحقة.

وأردف د. العمران أن نماء طرحت في شهر رمضان البطاقة الممغنطة وذلك لتحقيق رضا الداعم وحاجة جالمستفيد في السابق كان يتم توزيع المواد التموينية العينية ثم تم تطويره بعد ذلك إلى مشروع الكوبونات التي تصرف عن طريق الأسواق المركزية إلى أن وصلت إلى البطاقة الممغنطة والتي تصرف من سوق لولو هايبر لإنتشاره في جميع المحافظات على ثلاث فئات 15 دينار و30 دينار و45 دينار كما طرحت عدد من المشروعات الصحية مثل مشروع تراحم لعلاج مرضي الروماتويد RA ومشروع الامل لعلاج مرضي السرطان والحملة الإنسانية لعلاج مرضى التصلب العصبي MS وغيرها من المشروعات الصحية.

وأكد د. العمران أن تلك الأنشطة التي قامت بها نماء للزكاة والتنمية المجتمعية ما كان لها أن تتم إلا بفريق عمل متكامل فلم تكن الإنجازات التي حققتها أمرها يسيرا وطريقها ممهدا، ولكن الأمر احتاج إلى ثقة وبذل ومواصلة وسير صحيح وأهداف واضحة، فخلف كل إنجاز يقف أصحاب همم وتضحيات وصبر.

وثمّن د. العمران تعاون وتكاتف محسني ومحسنات الكويت مع أنشطة ومشروعات نماء للزكاة والتنمية المجتمعية المختلفة سواء أكانت المشروعات الموسمية أو الصحية أو كفالة الايتام أو سقيا الماء أو غيرها من المشروعات التي تطلقها بين الفينة والأخرى والتي تهدف إلى إسعاد المحتاجين ونجدة الملهوفين وتذليل الصعاب على الفقراء والمساكين.

 أعلنت هيئة الرؤية الشرعية أن غدا الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر المبارك.

 كما أعلنت المحكمة العليا في السعودية أن غدا الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر المبارك.

وتستطلع بلدان العالم الإسلامي، اليوم، هلال شهر شوال لعام 1440 من الهجرة.

 
 

وجه النائب مبارك الحجرف سؤالا برلمانيا إلى وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل، قال في مقدمته:

جاء في تصريح صحفي للدكتور خالد مهدي الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية في تاريخ 9 فبراير 2019 عقب اجتماع لجنة التنمية المستدامة في الأمانة العامة والتي ضمت أعضاء من مختلف الجهات الحكومية والمجتمع المدني والقطاع الخاص فضلا عن ممثلين لجهات رقابية مختلف في البلاد، أن هناك تسع جهات حكومية أتمت تقديم البيانات الخاصة بالتنمية المستدامة فيما تبقى حتى الآن أكثر من (20) جهة حكومية لم تقدم بياناتها وشدد على ضرورة التزام الجهات المعنية بتقديم بياناتها بشأن مؤشرات التنمية المستدامة لما لها من أهمية كبيرة لافتا إلى أن الكويت التزمت في سبتمبر 2015 بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، لذا يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

1- ما الجهات التي لم تتعاون؟ ومن المسؤولون المباشرون عن ذلك في كل جهة؟

2- ما تأثير عدم تعاون هذه الجهات على خطة التنمية وتقرير التنمية المستدامة وتعهدات دولة الكويت الخارجية؟ وهل حوسبت تلك الجهات والمسؤولون المباشرون فيها على عدم التعاون؟

3- ما مدى دقة التصريح الذي أدلى به الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية؟ وهل أجرت وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية أو مجلس الوزراء أي تحقيق عن مدى دقة هذا التصريح أو أي إجراءات أخري لها علاقة به؟ إذا كانت الإجابة الإيجاب، فيرجى إفادتي بتفاصيل أي إجراءات أو تحقيق اتخذته الوزيرة المعنية أو مجلس الوزراء.

4- جميع التقارير التي صدرت عن الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية خلال السنوات العشر السابقة والمعنية بالتنمية المستدامة والتزام الكويت بها خاصة تقرير عام 2015 كما صرح الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بذلك.

5- فيما يتعلق بخطة التنمية يرجى تزويدي ببيان تفصيلي بالآتي:

أولا: جميع المؤشرات التنموية التي ترتبط بخطة التنمية.

ثانيا: وضع دولة الكويت في هذه المؤشرات منذ عام 2008 قبل بداية خطة التنمية الأولى والثانية وفي الوقت الراهن، كما أصدرتها الجهات الدولية المعتمدة.

ثالثا: المصروفات الفعلية على خطة التنمية متوسطة الأجل الأولى والثانية الحالية والميزانيات المرصودة لهما والفارق بين ما صرف وما هو مرصود.

رابعا: تأثير الصرف الفعلي على المشاريع التنموية على المؤشرات التنموية وأسباب تأثيرها سلبا أو إيجابا على تلك المؤشرات.

خامسا: هل حوسب أي من المسؤولين المقصرين عن عدم تنفيذ أي من المشاريع التنموية أو أي قصور فيها؟

سادسا: توضيح ما إذا تم ربط المؤشرات بالوزارات والهيئات الحكومية والمشاريع التي تقدمت فيها في خطة التنمية.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top