"الناتو" يرحب بإنهاء الأزمة السياسية في أفغانستان

20:05 17 مايو 2020 الكاتب :   وكالات
 رحب أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ، باتفاق الرئيس الأفغاني أشرف غني ومنافسه عبد الله عبد الله على إنهاء الأزمة السياسية بالبلاد.

وقال ستولتنبرغ، في بيان، إن "اتفاق الزعماء الأفغان وعزمهم العمل لتحقيق السلام يشكل أهمية كبيرة، خصوصا في ظل تفشي فيروس كورونا واستمرار حركة طالبان في أعمال العنف".

وأردف: "على طالبان تنفيذ التزاماتها وخفض العنف والمشاركة في محادثات السلام، وندعو كافة الأطراف إلى الاستفادة من هذه الفرصة لتحقيق السلام".

وأكد ستولتنبرغ أن "أفغانستان بحاجة إلى اتفاق (سلام) شامل يحمي حقوق الشعب ويحترم سيادة القانون ويمنع عودة الإرهاب".

وأضاف أن "كافة أعضاء الحلف وشركائه ملتزمون بتحقيق الأمن والاستقرار في أفغانستان عبر مختلف أنواع الدعم".

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت الرئاسة الأفغانية في بيان، توصل غني وعبد الله إلى اتفاق لتقاسم السلطة وإنهاء الأزمة السياسية بالبلاد.

وبموجب الاتفاق، سيرأس عبد الله "المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية الأفغانية"، ويقوم بتعيين نصف أعضاء الحكومة.

وكان عبد الله قد اعترض على نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في 28 سبتمبر/أيلول 2019، وأعلنت لجنة الانتخابات المستقلة بالبلاد فوز منافسه غني فيها بنسبة 50.6 بالمئة، معتبرا نفسه الفائز.

ورغم المحاولات الأمريكية لدفع الطرفين إلى الاتفاق لعدم الإضرار بعملية السلام، إلا أن تلك المحاولات فشلت طوال الفترة الماضية.

وفي 29 فبراير/ شباط الماضي، شهدت الدوحة، اتفاقا بين الولايات المتحدة و"طالبان" يُمهد الطريق، وفق جدول زمني، لانسحاب أمريكي على نحو تدريجي من أفغانستان، وتبادل الأسرى.

وتعاني أفغانستان حربا مستمرة منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2001، حين أطاح تحالف عسكري دولي تقوده واشنطن، بحكم "طالبان"، لارتباطها بتنظيم "القاعدة"، الذي تبنى هجمات في الولايات المتحدة، يوم 11 سبتمبر/ أيلول من العام نفسه.

عدد المشاهدات 91

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top