سيدة تتعرض للعنصرية بألمانيا بسبب لون بشرتها

19:20 13 يونيو 2020 الكاتب :   وكالات

تعرضت سيدة من أصول أفريقية في العاصمة الألمانية برلين لموقف عنصري أثار جدلاً واسعاً بعموم البلاد.

وقالت وسائل إعلام ألمانية: إن فانيسا إش (24 عاماً) تعرضت للعنصرية أثناء قيامها بالتسوق في أحد محلات بيع مواد التنظيف.

وأضافت أن إش أرادت الدفع بالبطاقة البنكية، لكن البائع بالمحل خاطبها قائلاً: "اسم العائلة بالبطاقة ألماني، لذلك لا يمكن أن يكون صاحبها أسود".

وإثر ذلك، اتصلت إش بالشرطة التي رفضت تصديقها، وقام أحد الأمنيين الحاضرين في المكان بتهديدها.

وأوضحت في تصريحات لقناة "ARD" أن الشرطي تعامل معها بطريقة غير مقبولة وهددها بدخول السجن في حال اشتكت منه.

وقالت إش: بعد أيام من مظاهرات شهدتها برلين ضد عنصرية الشرطة، تجد نفسك معرضاً لهجوم عنصري، فعلا شعرت بغرابة هذا الموقف.

والثلاثاء، أعلنت دائرة مكافحة التمييز في ألمانيا أن عدد الشكاوى المقدمة عام 2019 من أشخاص تعرضوا للتمييز، بلغ 3580، بارتفاع قدره 3.6% مقارنة بالعام 2018.

عدد المشاهدات 82

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top