وزير خارجية أمريكا يحذر أوربا وآسيا من نيران طهران

00:12 24 يونيو 2020 الكاتب :   وكالات

حذر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الثلاثاء، من مغبة إنهاء الأمم المتحدة حظر السلاح المفروض على إيران، قائلاً إن "أوروبا وآسيا ستكونان في مرمى نيران طهران".

وفي تغريدة على تويتر، قال بومبيو "إذا أنهت الأمم المتحدة بالفعل حظر الأسلحة في أكتوبر المقبل، فإن إيران ستكون قادرة على شراء طائرات حربية مقاتلة جديدة مثل سوخوي-30 الروسية، وJ-10 الصينية".

وأضاف "أوروبا وآسيا ستكونان حينها في مرمى نيران إيران وهذه الطائرات المميتة للغاية"، مشيرا أن "الولايات المتحدة لن تسمح بحدوث ذلك".

وأرفق بومبيو تغريدته بالدول التي من الممكن أن تصل إليها المقاتلات الروسية والصينية إذا استطاعت إيران الحصول عليها حال تم رفع الحظر على الأسلحة.

ومن المقرر أن يبدأ تخفيف حظر السلاح المفروض على إيران بشكل تدريجي اعتبارا من أكتوبر، بالتوافق مع قرار الأمم المتحدة رقم 2231.

ويشمل القرار حظر الدبابات والطائرات المقاتلة والسفن الحربية والصواريخ أو أنظمة الصواريخ.

لكن حظرا تفرضه الأمم المتحدة على البضائع والمعدات والتكنولوجيا التي يمكن لإيران استخدامها في برنامجها للصواريخ البالستية سيبقى قيد التنفيذ حتى أكتوبر 2023.

وأعلن الاتحاد الأوروبي أنه "سيواصل فرض حظر بيع السلاح الخاص به على إيران بعد رفع حظر الأمم المتحدة"، بحسب المصدر نفسه.

وبارك القرار 2231 الاتفاق الدولي التاريخي الذي توصلت إليه الدول الكبرى عام 2015 مع إيران، ووضع حدودا على برنامج طهران النووي.

وفي 2018 انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، من الاتفاق المعروف رسميا باسم "خطة العمل الشاملة المشتركة"، وأعاد فرض عقوبات مشددة على طهران.

عدد المشاهدات 68

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top