بوادر أزمة بين الصين وتركيا بسبب الأويجور

17:27 05 يوليو 2015 الكاتب :   محمد إبراهيم

دعت الصين رعاياها المسافرين إلى تركيا لتوخي الحذر من المظاهرات التي تعم المدن هناك احتجاجاً على منع مسلمي أقلية الأويجور من الصلاة والصوم خلال شهر رمضان.

ونشرت وزارة الخارجية الصينية التحذير على موقعها على شبكة الإنترنت اليوم، محذرة رعاياها في تركيا من الاقتراب من الاحتجاجات أو التقاط صور لها، وأن يقللوا إلى أقصى درجة الخروج فرادى، وذلك عقب هجمات تعرض لها سياح صينيون هناك.

ولم يذكر التحذير أي تفاصيل عن الاحتجاجات، لكنه يأتي في وقت أعربت فيه تركيا عن "قلقها العميق" إزاء تصرفات بكين تجاه مسلمي الأويجور في إقليم "شينجيانج" غربي الصين.

وتعهدت أنقرة يوم الجمعة الماضي بترك أبوابها مفتوحة أمام المهاجرين الأويجور الفارين من الاضطهاد في الصين في موقف من المرجح أن يفاقم من الخلاف بين أنقرة وبكين بشأن معاملة الأقلية الناطقة بالتركية، حسب "الجزيرة نت".

وكانت عدة مدن تركية قد شهدت أمس مظاهرات حاشدة للتضامن مع مسلمي الأويجور واحتجاجاً على القرارات الصينية بحقهم.

عدد المشاهدات 1014

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top