"وثائق بنما" تكشف عن أنشطة سرية استخباراتية لعدة دول

10:08 12 أبريل 2016 الكاتب :   وكالات

ذكرت صحيفة ألمانية، أن عناصر أجهزة استخبارات عدة بينها وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) الأمريكية استعانوا بخدمات مكتب المحاماة البنمي "موساك فونسيكا" محور فضيحة "أوراق بنما" بهدف إخفاء أنشطتهم، بحسب الوكالة الفرنسية.

صحيفة "سود دويتشه تسايتونغ" التي تصدر في ميونيخ كشفت في عددها اليوم عن عناصر مخابرات ومرشديهم قاموا باستخدام خدمات المكتب البنمي على نطاق واسع.

وأضافت أن عملاء مخابرات فتحوا شركات وهمية لإخفاء عملياتهم وبين هؤلاء وسطاء مقربون من وكالة الاستخبارات المركزية.

وأوضحت الصحيفة أن من بين زبائن مكتب المحاماة البنمي عدداً من أطراف فضيحة إيران والكونترا التي تتعلق بتسهيل مسؤولين أمريكيين لعمليات بيع سرية لأسلحة لإيران في ثمانينيات القرن الماضي بهدف الإفراج عن رهائن أمريكيين ومساعدة متمردي الكونترا في نيكاراغوا.

وكتبت الصحيفة الألمانية أن "أوراق بنما" تظهر أيضاً أن مسؤولين حاليين أو سابقين رفيعي المستوى في أجهزة مخابرات 3 دول على الأقل هم بين زبائن المكتب البنمي.

وحصلت الصحيفة الثانية في ألمانيا في المبيعات على أكثر من 11 مليون وثيقة مرتبطة بمكتب المحاماة البنمي موساك فونسيكا، سربها مصدر مجهول الاسم. وتكشف هيئة الوثائق أسراراً مالية لكثير من أصحاب المال والسلطة في العالم.

عدد المشاهدات 206

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top