أفغانستان: نزيف القتل مستمر بـ 5166 من المدنيين خلال النصف الأول من 2016

18:33 26 يوليو 2016 الكاتب :  

ذكرت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة في أفغانستان "أوناما" أن عدداً قياسياً من الضحايا المدنيين سقطوا في أفغانستان جراء أعمال العنف المستشرية والصراع القائم في البلاد خلال الفترة من شهر يناير وحتى يونيو من العام الجاري، وبحسب وكالة الأنباء الماليزية فقد أوضحت البعثة الأممية، في بيان صحفي نشرته أمس الاثنين، أن النصف الأول من العام الجاري شهد سقوط إجمالي 5166 مدنياً بين قتلى ومصابين، ثلث هؤلاء الضحايا من الأطفال، بزيادة قدرها 4 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.. مشيرة إلى أن هذا الرقم يسجل رقماً قياسياً فريداً من نوعه منذ بدء تسجيل أعداد الضحايا في عام 2009 م.

ووثقت "أوناما" مقتل 1601 مدني وإصابة 3565 آخرين، من بينهم 1509 ضحايا من الأطفال (بواقع 388 قتيلاً و1121 جريحاً) و507 ضحايا من النساء (بواقع 130 قتيلة و377 جريحة).

وأضاف البيان أن إجمالي عدد الضحايا من قتلى وجرحي خلال الفترة إجمالاً من أول يناير 2009 وحتى 30 يونيو 2016 في أفغانستان بلغ نحو 63 ألفاً و934 مدنياً، بواقع 22 ألفاً و941 قتيلاً و40 ألفاً و993 جريحاً.

وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في أفغانستان ورئيس بعثة "أوناما"، تاداميشي ياماموتو: إن "هذا التقرير يجب أن يعمل بمثابة دعوة لاتخاذ إجراءات فاعلة من قبل أطراف الصراع لحماية المدنيين وتجنيبهم ويلات الحرب"، وأضاف ياماموتو أن "كل ضحية مدنية تم توثيقها في هذا التقرير، من أشخاص يؤدون الصلاة أو يعملون أو يدرسون أو يتلقون العلاج في المستشفيات، تمثل انتكاسة ويجب اعتبارها بمثابة دعوة لأطراف الصراع من أجل اتخاذ خطوات ملموسة للحد من معاناة المدنيين وتعزيز حمايتهم".

وتقول "أوناما": إن العناصر المسلحة المناهضة للحكومة الأفغانية مسؤولة عن سقوط نحو 60 بالمائة من الضحايا المدنيين، في حين وثقت البعثة الأممية سقوط 1180 ضحية على أيدي القوات الحكومية أو قوات موالية للحكومة الأفغانية، أي ما يعادل نحو 23 بالمائة من إجمالي عدد الضحايا خلال العام الحالي.

ويشكّل عدد الضحايا الذين سقطوا في النصف الأول من العام الجاري على أيدي القوات الحكومية زيادة قدرها 47 بالمائة مقارنة بعدد الضحايا خلال الفترة ذاتها من العام الماضي ومازالت الاشتباكات المسلحة البرية بين قوات الأمن الأفغانية وعناصر الجماعات المسلحة تشكل السبب الرئيسي الأول في سقوط الضحايا المدنيين في أفغانستان، يليها الهجمات الانتحاريّة والمركبة والعبوات الناسفة محلية الصنع، حسب "أوناما".

عدد المشاهدات 212

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top