الأمم المتحدة تبدأ تحقيقاتها حول الانتهاكات في أفريقيا الوسطى

16:38 12 مارس 2014 الكاتب :   أحمد الشلقامي
بدأ لجنة من الأمم المتحدة، تحقيقاتها حول انتهاكات حقوق الإنسان في أفريقيا الوسطى، والتي تشهد حالة فوضى منذ نحو عام وعمليات القتل بين المسلمين والمسيحيين.

تبدأ لجنة من الأمم المتحدة، تحقيقاتها حول انتهاكات حقوق الإنسان في أفريقيا الوسطى، والتي تشهد حالة فوضى منذ نحو عام وعمليات القتل بين المسلمين والمسيحيين.

وذكر راديو "أفريقيا 1"، أن الكاميروني بيرنار أشو مونا سيرأس هذه اللجنة المكلفة من قبل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، موضحًا أن هدف هذه اللجنة وضع نهاية للإفلات من العقاب الذي يسود البلاد.

وقال مونا الذي يشغل منصب قاضي بالمحكمة العليا للكاميرون ومساعد النائب العام السابق للمحكمة الجنائية الدولية من أجل رواندا: إن عملية الإبادة الجماعية تبدأ دائمًا مع الدعاية للكراهية.

وكان السنغالي أداما ديينج المستشار الخاص للأمم المتحدة المعني بمنع الإبادة الجماعية قد حذر أن أفريقيا الوسطى تم إفراغها من سكانها المسلمين؛ حيث تراجع عدد الأشخاص من 15٪ إلى 2٪ من التعداد السكاني.

يذكر أنه وفي وقت سابق  قال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين انطونيو جوتيريس: إن معظم المسلمين طردوا من النصف الغربي لجمهورية أفريقيا الوسطى التي يعصف بها الصراع؛ حيث يتعرض آلاف المدنيين لخطر القتل "أمام أعيننا". 

 

 

عدد المشاهدات 463

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top