ألمانيا: أحكام مشددة على مجموعة نفذت اعتداءات ضد لاجئين

08:19 08 مارس 2018 الكاتب :   وكالات

أصدرت محكمة ألمانية، أمس الأربعاء، أحكامًا بالسجن لمدد تتراوح بين 4 و10 سنوات، بحق 8 أعضاء من "جماعة فريتال" اليمينية المتطرفة؛ إثر إدانتهم بارتكاب "أعمال إرهابية".

وبحسب أنباء تناقلتها العديد من الصحف المحلية الأربعاء، فإن الأحكام صدرت من قبل المحكمة العليا في دريسدن، بحق 8 أشخاص من أعضاء الجماعة، بينهم سيدة، جميعهم معتقلون منذ العام 2015.

وأُدين المتهمون بـ"تشكيل جماعة إرهابية، والشروع في القتل والمساعدة عليه، وتنفيذ هجمات على مراكز إيواء اللاجئين".

قرار المحكمة أشار إلى أن المتهمين شنوا في العام 2015، هجومًا بخمس قنابل ضد مخيمات للاجئين، ومعارضين لهم من الخصوم السياسيين.

وقررت المحكمة سجن تيمو س البالغ من العمر 29 عامًا، 10 سنوات، وباتريك ف (26 عاماً)، 9 سنوات و6 أشهر، ويقال: إنهما زعيما المنظمة المذكورة.

أما جاستين س، البالغ من العمر 18 عامًا، فقد حكم عليه بالسجن لمدة 4 سنوات، فيما قرر حبس ماريا ك، السيدة الوحيدة بين المتهمين، ويبلغ عمرها 29 عامًا، لمدة تبلغ 5 سنوات و6 أشهر.

في حين حكم على مايك س البالغ من العمر 40 عامًا، بالسجن لـ5 سنوات و6 أشهر، وفيليب و(30 عامًا)؛ 8 سنوات و6 أشهر، وريكو ك (39 عاما)، 5 سنوات و3 أشهر، وسبستيان و(27 عامًا)، 5 سنوات.

وأوضحت مذكرة الادعاء العام أن المتهمين كانوا يرغبون في خلق أجواء عامة من القمع والخوف، وهدفهم من ذلك ترهيب الأجانب، وملاحقتهم، مشيرة أن تلك الأعمال لم تسفر عن حدوث إصابات بالغة، أو وقوع قتلى.

عدد المشاهدات 247

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top