طباعة

    وزير الإعلام الصومالي: نعمل على إنهاء الخلاف بين جيبوتي وإريتريا

18:36 06 سبتمبر 2018 الكاتب :   الأناضول

قال وزير الإعلام الصومالي طاهر محمود جيلي، إن بلاده تعمل وبكل طاقاتها لإنهاء الخلافات العدائية بين جيبوتي وإريتريا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، نشطه مساء اليوم الخميس، بالعاصمة الصومالية مقديشو.

وقال جيلي، إن المؤتمر الثلاثي بين رئيسي الصومال محمد عبد الله فرماجو، وإريتريا أسياس أفورقي، ورئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد علي، الذي عقد، اليوم، في العاصمة الإريترية أسمرا، "سلّط الضوء على فرص تعزيز التعاون في المجالات السياسية والأمن والاقتصاد، والعمل على تحقيق الاستقرار في المنطقة إلى جانب سبل إنهاء الصراعات في المنطقة".

وأضاف أن وزراء خارجية إثيوبيا ورقنه جبيو، والصومال أحمد عيسى، وإريتريا عثمان صالح، وصلوا، اليوم، إلى جيبوتي، للبحث عن الحد من الخلافات والانتقال إلى مرحلة التطبيع بين جيبوتي وإريتريا بعد سنوات من الصراع الحدودي بينهما.

وأوضح جيلي أن الرئيس فرماجو بحث مؤخرا بين الرئيسين الجيبوتي (إسماعيل عمر جيلي) والإريتري عن سبل وضع النزاعات بينهما جانبا.

ولفت إلى أن الرئيس أفورقي اطلع على موقف الصومال تجاه إنهاء خلافات أسمرا مع جيبوتي.

وفي رده على سؤال أحد الصحفيين حول مغادرة السفير الجيبوتي في البلاد احتجاجا على دعوة الرئيس الصومالي لرفع حظر السلاح عن إريتريا، قال جيلي: إن العلاقات الأخوية بين البلدين "لم ولن تتأثر بهذه السهولة".

واعتبر الوزير الصومالي جيبوتي دولة شقيقة، وقفت إلى جانب بلاده طيلة السنوات الماضية.

وأكد على أهمية جيبوتي في الجهود الرامية إلى استقرار المنطقة وإنهاء الصرعات التي أهلكتها.

وأشار جيلي إلى أن المنطقة مستعدة لدخول مرحلة جديدة تتسم بالاستقرار والتعاون والتعايش السلمي بعيدا عن الخلافات والصراعات.

عدد المشاهدات 1376

موضوعات ذات صلة