ألمانيا: من الخطأ توقّع تغيير بسياسة ترامب إثر "التجديد النصفي"

18:40 07 نوفمبر 2018 الكاتب :   وكالات
وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس

اعتبر وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، اليوم الأربعاء، أنه سيكون "من الخطأ" توقّع تغيير في سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عقب انتخابات التجديد النصفي للكونغرس.

وانطلقت أمس الثلاثاء، انتخابات التجديد النصفي للكونغرس، لاختيار جميع أعضاء مجلس النواب وعددهم 435، و35 من أعضاء مجلس الشيوخ البالغ عددهم 100، و36 من مناصب حكام الولايات الخمسين.

وقال ماس، في سلسلة تغريدات عبر موقع "تويتر"،: "سيكون من الخطأ توقّع تغيّر بمسار دونالد ترامب".

ومع ذلك، اعتبر الوزير أن "الولايات المتحدة تبقى أهم شريك لنا خارج أوروبا. نحتاج لإعادة تقييم ومواءمة علاقاتنا مع الولايات المتحدة للحفاظ على هذه الشراكة".

ورأى أنه يتعيّن على أوروبا الرد على سياسة "أمريكا أولا" التى ينتهجها ترامب، بسياسة "أوروبا موحدة".

وتابع أنه يتوقع أن يستخدم الديمقراطيون بعد انتخابات التجديد النصفي للكونغرس، سلطتهم للتأثير بشكل أكبر على سياسات ترامب.

وقال بهذا الخصوص: "سنرى إلى أي حد سيكون لذلك تأثير. نأمل أن يكون هذا التعاون بناء، ويقود نحو نتائج بناءة بالسياسة الدولية".

وتمكن الحزب الديمقراطي، في انتخابات اليوم، من انتزاع غالبية مقاعد مجلس النواب، من منافسه الجمهوري، وذلك عقب تخطيه العتبة اللازمة لسيطرة أحد الحزبين على غالبية المجلس.

ووفق نتائج أولية نشرها إعلام أمريكي، تقدم الحزب الديمقراطي على منافسه الحزب الجمهوري، بعد حصوله على 178 مقعدًا مقابل 168 للحزب الجمهوري، من أصل 435 مقعدًا في مجلس النواب.

وتختلف ألمانيا ذات الوزن الثقيل في الاتحاد الأوروبي، مع إدارة ترامب في العديد من القضايا، بينها الهجرة، والمناخ، والاتفاق النووي مع إيران، والانفاق الدفاعي لحلف شمال الأطلسي "ناتو".

عدد المشاهدات 655

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top