الأركان التركية تؤكد النأي بنفسها عن الجدل السياسي في البلاد

18:01 27 مارس 2014 الكاتب :   سامح أبوالحسن
أصدرت رئاسة هيئة الأركان التركية، فندت فيها رواية بعض وسائل الإعلام، حول أهداف سلاح الجو التركي من اسقاط المقاتلة السورية، قبل ثلاثة أيام.

أصدرت رئاسة هيئة الأركان التركية، فندت فيها رواية بعض وسائل الإعلام، حول أهداف سلاح الجو التركي من اسقاط المقاتلة السورية، قبل ثلاثة أيام.

وورد في البيان الصادر عن هيئة الأركان "إنه لوحظ في الآونة الأخيرة، أن البعض يحاول زج القوات المسلحة، في القضايا السياسية، قبيل الإنتخابات المحلية".

وأضاف البيان "إن القوات المسلحة التركية، تؤمن في البقاء بمنأى عن النقاشات والقضايا السياسية، وأنها ضرورة من أجل بقاء دولتنا، و الحفاظ على أمن وسلام شعبنا العظيم".

وفيما يتعلق باسقاط سلاح الجو التركي للمقاتلة السورية، لفت البيان إلى أن ذلك جاء عقب انتهاك الطائرة السورية للأجواء التركية، وبعد التحذيرات التي وجههتها تركيا لسوريا، وسلاح الجو السوري، مؤكداً أن سلاح الجو التركي، أدى مهمته بنجاح، وفقاً للصلاحيات الممنوحة له في مثل هذه الحالات، وأنه نفذ المهمة وفقاً للقوانين الوطنية والدولية".

وعلى صعيد آخر، أوضح البيان أن أي من القوات المسلحة التركية غير موجودة على الأراضي السورية، عدا تلك الموجودة في "حامية ضريح سليمان شاه"، مبيناً أن أي أخباراً بهذا الشأن هي عارية عن الصحة.

جدير بالذكر أن طائرة تركية من طراز إف 16، اعترضت الأحد الماضي مقاتلة سورية، اخترقت المجال الجوي التركي مسافة 1,5 كيلومتر، وأسقطتها جنوب الحدود، في منطقة كسب السورية، فيما أعلنت هيئة الأركان أن المقاتلة التركية أسقطت الطائرة السورية بمقتضى قواعد الاشتباك المعتمدة.

وكانت عملية إسقاط الطائرة أحدثت جدلاً في وسائل الإعلام المحلية التركية المعارضة، حول أهداف والنتائج المترتبة على عملية اسقاط الطائرة السورية.

المصدر : الأناضول 

 

عدد المشاهدات 583

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top