روحاني يتهم جهات خارجية بالوقوف وراء الاحتجاجات في إيران

20:35 20 نوفمبر 2019 الكاتب :   وكالات
 
 اتهم الرئيس الإيراني حسن روحاني، جهات خارجية بالوقوف وراء الاحتجاجات التي أندلعت في البلاد، عقب رفع السلطات أسعار الوقود.

جاء ذلك وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام إيرانية نقلاً عن روحاني خلال كلمة له باجتماع مجلس الوزراء.

وأضاف روحاني "إن شعبنا يدرك جيدا أن الهدف الرئيسي للبلاد هو تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال إمداد الطاقة حتى لا نحتاج إلى الخارج، وأن نكون قادرين على التنفيذ والعمل بشكل صحيح واستهلاك الطاقة التي يتطلبها إنتاجنا المحلي، وأيضا تطبيق وتنفيذ قدر لا بأس به من العدالة في المجتمع".

وأشار الرئيس الإيراني إلى أن المظاهرات كانت منظمة من خارج البلاد، مضيفاً "إن الإيرانيين خرجوا من اختبار تاريخي آخر وأظهروا بانهم لا يسمحون مطلقا للعدو بتنفيذ مخططاته المقيتة، على الرغم من أنهم قد يواجهون مشاكل اقتصادية ويشكون من إدارة البلاد".

وأردف "إن الشعب الإيراني بدد مخططات العدو في حوادث مختلفة، و هذه المرة نجح ايضا في افشال مخططات العدو، واحباط مؤامرات أولئك الذين فرضوا العقوبات القصوى في السنتين الماضيين وأعدوا الخطط ضد النظام، لنشر الفوضى وانعدام الأمن، وسعوا إلى دفع الناس ضد النظام ليخرجوا إلى الشوارع في يوم ما .

 من جهة أخرى شهدت بعض المدن الإيرانية أمس الثلاثاء، مظاهرات نظمها مجاميع مؤيدة للحكومة.

والثلاثاء، ذكرت منظمة العفو الدولية، نقلاً عن مصادر وصفتها بـ"الموثوقة"، أن "106 أشخاص على الأقل، قتلوا في إيران خلال الاحتجاجات الرافضة لرفع أسعار الوقود".

وتشهد إيران، منذ أيام، تظاهرات احتجاجية على رفع أسعار الوقود، فيما تتهم جهات رسمية "أطرافا خارجية" لم تسمها، بالسعي لإخلال النظام العام.

والأحد، أوقفت السلطات الإيرانية نحو 1000 شخص خلال احتجاجات عنيفة على زيادة سعر الوقود، بحسب وسائل إعلام محلية.

وأحرق محتجون غاضبون ما يزيد عن 100 مصرف، و50 متجرا خلال الاحتجاجات.

وتسببت الاحتجاجات بسقوط قتلى وجرحى بين المتظاهرين وقوات الأمن.

عدد المشاهدات 35

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top